تاريخ النشر۱۹ آذار ۲۰۱۴ ساعة ۱۰:۴۰
رقم : 154715
اية الله رفسنجاني :

القواسم المشترکة بین المذاهب والاقوام والادیان عاملا مهما للتقریب بینهم

تنا
هاشمي رفسنجاني رئیس مجمع تشخیص مصلحة النظام : ان الخلافات التاریخیة قد تحولت الی صراعات دمویة في الدول الاسلامیة بحیث یجب البحث عن حلول لها .
القواسم المشترکة  بین المذاهب والاقوام والادیان عاملا مهما للتقریب بینهم
واشار هاشمی رفسنجانی خلال لقائه الثلاثاء جمعا من ابناء الشهداء من اهل السنة فی ایران الی نماذج من الخلافات بین المسلمین الشیعة والسنة فی دول مثل افغانستان وباکستان والعراق والسعودیة والیمن ومصر وسوریا وقال : ان نتیجة هذا الاقتتال بین الاخوة هی اعطاء تبریر لتواجد المحتلین فی المناطق الاسلامیة .
 
واعتبر القواسم المشترکة العدیدة بین المذاهب والاقوام والادیان عاملا مهما للتقریب بینهم وقال ان النظام الاسلامی مطلع علی تضحیات اهل السنة واتباع الادیان الاخری فی المراحل المختلفة خاصة مرحلة الدفاع المقدس مؤکدا ان التطرف هو بلاء یهدد جمیع المسلمین فی الدول الاسلامیة .
 
واشار الشيخ رفسنجاني الى الكلمة التي القاها في المؤتمر الدولي السابع والعشرين للوحدة الاسلامية الذي ينتظمه سنويا المجمع العالمي للتقريب في طهران ، الى ان اثارة الخلافات بين المذاهب يخدم اعداء المسلمين . 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني