تاريخ النشر۱۱ شباط ۲۰۲۰ ساعة ۱۰:۲۷
رقم : 451134
في ذكرى عشرة الفجر المباركة

احتفالات الشعب الايراني اليوم بالذكرى الـ41 لانتصار الثورة الإسلامية

تنا
إيران تحتفل اليوم بالذكرى الـ41 لانتصار الثورة الإسلامية، وطيف الشهيد الفريق سليماني الحاضر الأبرز في الإحتفالات.
قم بتنزيل ملف الفيديو
شهدت سماء العاصمة الإيرانية طهران مساء الثلاثاء إطلاق الألعاب النارية احتفالاً، كما صدحت في أجوائها صيحات "الله أكبر" من على أسطح وشرفات منازل الإيرانيين إحياءً لذكرى الثورة الإسلامي.

مراسل الميادين في طهران أشار إلى أن حشود ضخمة تتوافد إلى الموقع المخصص لفعاليات ذكرى انتصار الثورة.

كذلك أشارت مراسلة الميادين في كرمان الإيرانية إلى أن المشاركين في مسيرات ذكرى انتصار الثورة يرفعون صور قائد قوة القدس الشهيد الفريق قاسم سليماني.


هذا وأكد مستشار المرشد الإيراني للشؤون الدولية علي أكبر ولايتي أهمية الثورة التي غيرت المعادلات والتي انطلقت خلالها المقاومة الإسلامية والإنسانية.

وشدد ولايتي على أن الشهيد الفريق سليماني بات مدرسة ونهجاً، مشيراً إلى أن نظام الهيمنة والغطرسة انتقل إلى مرحلة الحرب الناعمة لتعويض هزائمه العسكرية والميدانية على جبهة المقاومة الإسلامية.
ولايتي أكد أيضاً أولوية تحرير فلسطين، محذّراً في الوقت نفسه من أن "صفقة القرن" هي خدعةٌ وخيانةٌ للشعب الفلسطيني، مكرراً تأكيده أن مقاومة الثورة وضعت في أولوية أهدافها تحرير القدس من الاحتلال الإسرائيلي.
وتابع، أن القضية الفلسطينية تؤلم كل شخص حر وتحزن كل قلب، واليوم يدور الحديث عن "صفقة القرن" وهي خدعة وخيانة وكل خطة تنتهك حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره محكومة بالفشل المقاومة هي الطريق الوحيد أمام الشعب الفلسطيني، معتبراً أن الحل السياسي الديمقراطي الوحيد للقضية هو إقامة استفتاء يقرر فيه مصيره.

11\
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني