تاريخ النشر۱۳ كانون الثاني ۲۰۲۰ ساعة ۱۳:۴۶
رقم : 448046
في ذكرى أسبوع الشهيدين سليماني والمهندس ورفاقهما

السيد نصر الله : تطور المقاومة بمواكبة الشهيد سليماني

تنا
أكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله أن الحاج قاسم سليماني لم يكن يمثل نفسه بل ممثل للجمهورية الإسلامية وقيادتها، متحدثاً عن علاقة الشهيد سليماني بحزب الله التي بدأت عام 1998 حيث أسس لعلاقة مميزة ومتينة كأنه أحد أفراد الحزب.
قم بتنزيل ملف الفيديو
وخلال الإحتفال التكريمي الذي يقيمه حزب الله في ذكرى أسبوع الشهيدين سليماني والمهندس ورفاقهما، والذي يقام بالتوازي في كل من بعلبك، الهرمل، النبطية، البقاع الغربي، صور، وبنت جبيل، لفت سماحة  السيد حسن نصر الله إلى أن الشهيد سليماني كان أحد أسباب التطور الكمي والنوعي في عمل المقاومة في نهاية التسعينيات، وأن اهتمامه وعمله أدى إلى انتصار عام 2000، والتي تحولت بعدها المقاومة إلى قوة تملك قدرة وردع لقطع يد العدو "الإسرائيلي" عن لبنان بمواكبته.

وذكر السيد نصر الله أنه خلال عدوان تموز 2006 جاء الحاج قاسم سليماني إلى الضاحية الجنوبيّة وظلّ إلى جانب المقاومة كلّ أيّام الحرب في غرفة العمليّات رغم الخطر الشديد وتحت القصف، وصولاً إلى نهاية الحرب حيث أخبرنا أننا بحاجة إلى مبالغ كبيرة من أجل التعويض على الناس وهو أمن هذا الدعم. 

وشدد السيد نصر الله على أن كل ما تملكه المقاومة اليوم من قوة ردع وإمكانات وخبرات وتطوير باتت تهديد وجودي لـ"إسرائيل"، قائلاً "نحن لم نكن نتوقع أن يأتي يوم ينظر فيه العدو إلى مقاومتنا اللبنانية أنها تشكل تهديد وجودي له وهذا ببركة ايران قيادة الإمام الخامنئي والحاج قاسم سليماني".


/110
 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني