تاريخ النشر2021 17 September ساعة 11:13
رقم : 519120

خليل حمدان : لا يمكن لحركة طالبان ان تتخلى عن نهجها المتطرف

تنا - خاص
يرى عضو رئاسة حركة امل ، بإن حركة طالبان لا يمكنها وبهذه السرعة ان تتخلى عن افكارها ونهجها المعروف بالتطرف والتشدد ، مما سيؤثر على علاقاتها الداخلية والاقليمية .
خليل حمدان : لا يمكن لحركة طالبان ان تتخلى عن نهجها المتطرف
وفي حوار له مع وكالة انباء التقريب "تنا" قال العضو في رئاسة حركة امل ، خليل حمدان ، بان عودة طالبان الى الحكم بعد 20 عاماً جاء بتوافقات مع الولايات المتحدة ومنها مستقبل العلاقات بين الطرفين ، وكذلك حسب المفاوضات التي جرت في قطر بين الحكومة الافغانية وحركة طالبان ودول اقليمية ودولية .

واضاف حمدان بان حركة طالبان ومنذ عشرين عاماً عرف عنها بالتشدد والتطرف الديني ولهذا لا يمكن لها ان تخلى عن هذا النهج الذي سيسبب لها في المستقبل عقبات سياسية واجتماعية ومعارضة شعبية كالذي جرى في ولاية بنجشير ، وكذلك علاقاتها مع دول الجوار التي تنتظر التحول والتغيير في سياسة ونهج هذه الحركة .
 
اما بالنسبة لعلاقات دول الجوار بحكومة طالبان ، يرى خليل حمدان بان هناك تحديان الاول يتعلق بعلاقات حكومة طالبان بالولايات المتحدة وموقف كل دولة من دولة الجوار بالنسبة لهذا الهاجس ، فالبعض متخوف والاخر يتحفظ ويحتاط ولهذا فموقف ايران يختلف عن باكستان والصين وسائر دول الجوار .

التحدي الثاني يتعلق بالعقلية السياسية والعسكرية التي ستنتهجها طالبان واداءها الحكومي وانفاتحها على دول الجوار .

وحول مستقبل علاقات طالبان مع داعش وسائر الجماعات الارهابية يعتقد عضو رئاسة حركة امل اللبنانية ان طالبان سوف لا تسمح لداعش بان تنشط في الداخل ، وسيجري تنافس بينهما على من يمسك الشارع والقاعدة الشعبية فمن الطبيعي ان تسعى طالبان لان لا تخسر القاعدة الشعبية ، وهذا سيؤدي بدوره الى صراع مرير بين الطرفين .

حاوره : محمد إبراهيم رياضي  
 
http://www.taghribnews.com/vdchiwnmv23nzzd.4tt2.html
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني