تاريخ النشر۱۶ تشرين الأول ۲۰۱۹ ساعة ۱۱:۱۶
رقم : 440189
الأمين العام لمنتدى معاداة الصهيونية في حوار مع التقريب

الوحدة الإسلامية من أهم المبادئ والقدس هي الأولوية

تنا- خاص
أكيد الأمين العام لمنتدى معاداة الصهيونية أن الوحدة الإسلامية والانسجام والالتفاف حول محور كلمة الله من أهم المبادئ في العالم الإسلامي، وإن الوحدة كانت سر انتصار الثورة الإسلامية في إيران.
الوحدة الإسلامية من أهم المبادئ والقدس هي الأولوية
 وقال حسين كنعاني مقدم، الأمين الحام للحزب الأخضر والأمين العام لمنتدى معاداة الصهيونية في حوار مع ومراسل وكالة التقريب: القرآن الكريم والرسول (ص) من أهم المعايير التي يمكن للعالم الإسلامي أن يتحد حولها في مواجهة الاستكبار.
 
وعن مؤتمر الوحدة الإسلامية المزمع عقده في طهران، قال: هذا النوع من المؤتمرات السنوية واختيار موضوع القدس محوراً للمؤتمر هذا العام أمر مهم جداً؛ فالقدس هي الآن قضية جميع المسلمين والعالم الإسلامي، والجميع يسعى لتحرير القدس من سيطرة الكيان الصهيوني.
 
وقال: القدس تلعب دوراً مهماً في زرع الوحدة بالعالم الإسلامي، وفي هذه المؤتمرات تُطرح آراء إسلامية مختلفة؛ كما أن موضوع القدس يؤدي إلى تقارب كبير بين السنة والشيعة.

واختتم بالقول: يمكن لهذه المؤتمرات أن تكون منطلقاً للتعاون المشترك بين البلدان الإسلامية من اجل مساعدة الشعب الفلسطيني المظلوم وحل الخلافات والمشاكل التي يعاني منها العالم الإسلامي وزرع الوحدة حول محور الإسلام، القرآن الكريم والنبي (ص).
 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني