تاريخ النشر۲۵ آب ۲۰۱۹ ساعة ۱۱:۴۸
رقم : 435089

ممثل المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية: ضرب مخازن الحشد الشعبي مشروع تقوده أمريكا وإسرائيل

تنا
أكد ممثل المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية في العراق، سماحة السيد كاظم الجابري أن ضرب مخازن سلاح الحشد الشعبي مشروع تقوده أمريكا وإسرائيل.    
ممثل المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية: ضرب مخازن الحشد الشعبي مشروع تقوده أمريكا وإسرائيل
وقال الجابري في تصريحات خاصة لوكالة التقريب:  من الواضح أن عمليات القصف الأخيرة التي استهدفت مخازن الحشد الشعبي خصوصاً في معسكر الصقر في بغداد وقاعدة بلد، يأتي ضمن برنامج معد سلفاً ومخطط له من أجل ضرب الحشد الشعبي على جميع المستويات العسكرية والأمنية والاعلامية.
 
وتابع: هذا المشروع تقوده امريكا واسرائيل ومن لف لفهما ممن ينعقون مع السياسة الأمريكية في العراق، والهدف واضح باعتبار أن الحشد الشعبي هو القوة التي تؤرق هذه الجهات وتقف عقبة في وجه مشاريعهم، ولكن نقول لهم، بأن الشعب العراقي كله الحشد الشعبي، والأعمال التي تقومون بها ستزيد الحشد الشعبي قوة واصراراً.

واختتم بالقول: الحشد كان له دور كبير في تطهير بلدنا من جرثومة داعش الخبيثة التي زرعتها امريكا وإسرائيل في العراق، وسيكون له دور كبير في استعادة بلدنا لسيادته وفي اعادة اعماره إن شاء الله.
 
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني