تاريخ النشر۶ أيار ۲۰۱۹ ساعة ۱۶:۱۹
رقم : 418870
سروري في حواره مع وکالة أنباء التقريب:

الأسطول الأمريكي في الخليج الفارسي هو "هدف کبير" لجبهة المقاومة

تنا - خاص
قال عضو سابق في لجنة الأمن القومي بالبرلمان الإيراني إن إرسال الأسطول الأمريکي إلی الخليج الفارسي يدل علی أن الولايات المتحدة لم تفهم حقائق منطقة الشرق الأوسط ولاتعرف أن هذا الأسطول هدف كبير لجبهة المقاومة.
الأسطول الأمريكي في الخليج الفارسي هو "هدف کبير" لجبهة المقاومة
وفي إشارة إلى قيام الولايات المتحدة بإرسال الأسطول الحربي الأمريکي إلی الخليج الفارسي، تزامناً مع هزيمة النظام الصهيوني في غزة، أکد الخبير في القضايا السياسية وعضو سابق في لجنة الأمن القومي بمجلس الشوری الإسلامي، "برويز سروری"، في مقابلة خاصة مع مراسلة وکالة أنباء التقريب (تنا)، أن منهج جبهة المقاومة في هذه الأيام، يستند إلی الردع والمنع.
 
وصرح الخبير السياسي أن قوة الردع والمنع لجبهة المقاومة تظهر اليوم بكل أبعادها، وأن الصهاينة الذين کانوا یتصرفون دائمًا بغطرسة مع العرب وأجبروهم على قبول أهدافهم، يضطرون الآن للاستسلام أمام جبهة المقاومة.
 
وأکد سروري علی أن إسرائيل لم تعد ترى الطريق أمامها، مشيراً إلی أن إرسال الأسطول الأمريکي إلی الخليج الفارسي يدل علی أن الولايات المتحدة لم تفهم حقائق منطقة غرب آسيا ولاتعرف أن هذا الأسطول هدف كبير لجبهة المقاومة؛ فلذلك فهي تساعد جبهة المقاومة.
 
والجدير بالذکر أن مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض، جون بولتون، أعلن صباح الاثنين في بيان عن قيام بلاده بعمل استفزازي لإرسال الأسطول العسکري إلى منطقة غرب آسيا، لكنه قال إن أمريکا لاتريد حربًا على إيران.
 
وأعلن بولتون في البيان الذي نشره موقع البيت الأبيض، عن إرسال السفينة الحربية الحاملة للطائرات إلی منطقة غرب آسيا (الشرق الأوسط)، والسبب في ذلك هو "مجموعة من الإشارات والتحذيرات تزايد القلق" علی حسب البيان.
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني