تاريخ النشر۲۹ كانون الثاني ۲۰۱۹ ساعة ۱۳:۱۰
رقم : 398853
​بمناسبة اربعينية الثورة الاسلامية

مساعد الشؤون الايرانية لمجمع التقريب : حققنا الكثير في تطبيق الشريعة الاسلامية

تنا - خاص
قال السيد حامد علم الهدى ، مساعد الشؤون الايرانية في المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ، ان من مکاسب الثورة الاسلامية في ذكراها الاربعينية هو تحقیق الکثیر في مجال تطبيق الشريعة الاسلامية في كافة المجالات مع وجود المشاكل والتحديات الداخلية والخارجية .
السيد حامد علم الهدى
السيد حامد علم الهدى
وفي حوار للسيد علم الهدى والمسؤول عن ورشة التقريب بين المذاهب الاسلامية في اللجنة المركزية للذكرى الاربعينية لانتصار الثورة الاسلامية ، مع وكالة انباء التقريب اشار الى جزء من مكاسب الجمهورية الاسلامية التي حققتها خلال اربعين عاماً ومنها تطبيق غالبية احكام الشريعة الاسلامية في كافة مجالات الحياة .

واشار الى ان هدف الامام الخميني الراحل (ره) بثورته العظيمة هو تأسيس حكم اسلامي بامكانه ان يطبق كامل الشريعة الاسلامية واننا اليوم استطعنا ان نحقق القسم الكبير من ذلك ولا ندعي اننا حققنا كل ما كنا نهدف اليه وطبقنا الشريعة الاسلامية بحاذفيرها بسبب التحديات التي واجهناها .

 ومن جملة هذه التحديات والمشاكل حسب ما اوضحه المساعد للشؤون الايرانية لمجمع التقريب هو ما يتعلق بالقوانين المصرفية ومطابقتها للشريعة الاسلامية حيث الدراسات والمساعي جارية لتكون وفقا للاحكام الشرعية ، مشيرا في هذا السياق ان الحكومة الاسلامية وفي خصوص توفيق القوانين مع  الشريعة الاسلامية تعتمد على فتاوي الامام الخميني الراحل (قده) وقائد الثورة الاسلامية .

وعلى صعيد السياسة الخارجية قال السيد علم الهدى ان ايران تواجه تحديات الاعلام المضلل والعدائي في هذا المجال وبسبب سلطة الاعداء على كبريات وسائل الاعلام لم نتمكن ان نوصل صوتنا ونداء الثورة الاسلامية الى كافة الشعوب وبشكل شفاف وبدون اي تشويه وتخريب .

واكد ان الجمهورية الاسلامية وعلى صعيد السياسة الخارجية والاعلام استطاعت حسب امكانياتها وطاقاتها المحدودة ان توصل نداءها الى كثير من الدول الاسلامية وتحصل على تأييد كثير من شعوب المنطقة لاهداف الثورة الاسلامية .
الإسم الثلاثي
البريد الإلكتروني