العميد 'حسين اشتري'

قائد قوى الامن الداخلي: سنرد بحزم على العناصر المتورطة في الهجوم علي جابهار

تنا
ردا على الاعتداء الارهابي على ميناء جابهار(جنوب شرق)،قال قائد قوى الامن الداخلي العميد 'حسين اشتري'، ليعلم الاعداء انهم لن يتمكنوا من ثني ارادة القوات المسلحة الايرانية والشعب الايراني من خلال اللجوء الى مثل هذه التحركات العمياء و المشبوهة موكدا اننا سنرد بحزم على العناصر المتورطة في هذا الاعتداء.
تاریخ النشر : السبت ۸ ديسمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۳:۳۷
كود الموضوع: 384161
 
 وخلال اجتماعه مع طلبة كلية 'امين' للشرطة بمناسبة يوم الطلبة، اضاف العميد اشتري اليوم السبت ان ارهابيا انتحاريا حاول صباح الخميس الماضي ان يقتحم بشاحنة صغيرة يقودها، مقر قوى الامن الداخلي في ميناء جابهار وقد تصدى رجال الامن له في الوقت المناسب ما حدا به لتفجير السيارة خارج المقر.

وتابع قائلا ان الاعداء يعملون على بث الفوضى و انعدام الامن في البلاد لكن عليهم ان يعلموا بانهم لن يتمكنوا من تقويض ارادة الشعب الايراني و القوات المسلحة من خلال تمسكهم بمثل هذه التحركات العمياء.

واكد ان القوى الامن تودي مهامه باقتدار و سترد بحزم على العناصر الضالعة في الهجوم الارهابي على جابهار سائلا الباري تعالى ان يلهم اسر ضحايا هذا الهجوم الصبر و السلوان.

/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: العميد، 'حسين اشتري' ، قائد قوى، الامن الداخلي، سنرد بحزم، طلبة، كلية 'امين' ، للشرطة ، ميناء جابهار(