خلال تشييع جثمان شهيدَي الاعتداء الارهابي في جابهار؛

مسؤول عسكري: الأعمال الأرهابية لن تنال من قدرة ايران

تنا
قال نائب قائد قوى الأمن الداخلي العميد 'ايوب سليماني' إن الكشف عن عناصر الهجوم الارهابي على ميناء جابهار واعتقالهم يأتي ضمن جدول اعمال قوات الأمن الداخلي، مؤكدا إن مثل هذه الاعمال الإرهابية العمياء لن تنال من قدرة ايران وأمنها.
تاریخ النشر : الجمعة ۷ ديسمبر ۲۰۱۸ الساعة ۲۱:۵۱
كود الموضوع: 383950
 
وعلى هامش مراسم تشييع جثمان اثنين من قوى الامن الداخلي استشهدا خلال الاعتداء  الارهابي على ميناء جابهار في محافظة سيستان وبلوجستان (جنوب شرق) اعلن العميد سليماني اليوم الجمعة عن اتخاذ خطوات جيدة لتحديد هوية العناصر الضالعة في الهجوم الارهابي لالقاء القبض عليهم.

وأضاف إن هذا الاعتداء الإرهابي كشف من جديد عن الوجه البشع للاستكبار و اذنابه مؤكدا ليعلم هولاء الجناة ان الشعب الايراني لن يخضع امام هذه الاعمال الإجرامية وانهم سيبقون العاجزين عن النيل من ارادة الشعب الايراني الابي.

وأكد سليماني إن هذه الاعمال الإرهابية العشوائية لا تُقوّض قدرة وأمن البلاد بل ستزيد من وحدة الشعب الإيراني و وعي و يقظة قوى الأمن الداخلي.

يذكر ان الاعتداء ارهابي الذي وقع امس الخميس في ميناء جابهار ادى الى استشهاد اثنين من قوى الامن الداخلي و اصابة العشرات معظمهم مدنيين .
Share/Save/Bookmark