الحملة الاهلية لنصرة فلسطين: تراجع العدو عن تسمية درع الشمال بالعملية تأكيد لانتقاله من فشل الى فشل

تنا-بيروت
عقدت الحملة الاهلية لنصرة فلسطين وقضايا الامة اجتماعها الدوري في "دار الندوة" بحضور المنسق العام معن بشور والاعضاء وصدر عن الاجتماع بيان.
تاریخ النشر : الخميس ۶ ديسمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۳:۴۶
كود الموضوع: 383692
 
وأشار البيان الى ان المجتمعين "توقفوا أمام ما يسمى عملية "درع الشمال" على الحدود بين لبنان وفلسطين المحتلة واعتبروا تراجع العدو عن تسميتها "بالعملية" الى اعتبارها مجرد انشطة تعبيرا عن فشل العدو في تحقيق اغراضه الرامية الى تطويق المقاومة في جنوب لبنان بعد أن تمادى في انتهاك السيادة الوطنية اللبنانية جوا وبرا وبحرا".

ورأى المجتمعون  في "الفشل الصهيوني الجديد امتدادا لسلسلة عمليات فاشلة بدءا من العدوان الجوي الفاشل على سوريا، الى الفشل في تغيير قواعد الاشتباك في قطاع غزة، الى الفشل في المواجهات داخل القدس والضفة، والفشل في انتزاع قرارات أممية ضد المقاومة الفلسطينية واللبنانية، الى الفشل في احداث فتن وتوترات في لبنان وهو ما يؤكد وجود تبدل متدرج في موازين القوى لغير صالح المحتل وحلفائه".

توقف المجتمعون امام الذكرى الأولى "لوعد ترامب المشؤوم ولقراره باعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني، كمقدمة مع غيرها من الاجراءات، لصفقة القرن او صفعة القرن كما يتضح كل يوم". ودعوا "كل القوى الحية في الامة واحرار العالم الى مواصلة النضال لاسقاط هذه الصفقة، التي ما زال صاحبها حريصا على ابقائها غير معلنة، والى تصعيد الدعم للنضال الفلسطين في كل الجهات".


Share/Save/Bookmark