خطيب جمعة طهران

آية الله خاتمي: الوحدة الإسلامية تعني وقوف العالم الإسلامي بوجه أمريكا

تنا
أكد خطيب جمعة طهران المؤقت ان العالم الإسلامي اليوم بأمس الحاجة الى الوحدة الإسلامية وان الوحدة لا تتحقق عبر الشعارات بل ينبغي التأكيد على المشتركات بين المسلمين ونبذ الخلافات وذلك للوقوف بوجه أعداء الإسلام وفي مقدمتهم الولايات المتحدة الأمريكية.
تاریخ النشر : الجمعة ۲۳ نوفمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۳:۰۸
كود الموضوع: 380017
 
اشار آية الله سيد احمد خاتمي  خلال خطبة صلاة الجمعة اليوم في العاصمة طهران الى انطلاق فعاليات أسبوع الوحدة الإسلامية، مؤكدا ان الوحدة بين المسلمين لا تتحقق بالشعارات انما تتحقق عبر التسامح والتعامل المنطقي وحسن الظن تجاه بعضهم البعض، وأضاف، ينبغي على الشيعة والسنة الاعتماد على المشتركات للوقوف بوجه أعداء الإسلام، مضيفا، ان الوحدة تعني وقوف العالم الإسلامي بوجه أمريكا.

كما انتقد خطيب جمعة طهران صمت المنظمات الدولية تجاه الجرائم والابادة التي يرتكبها الائتلاف السعودي في اليمن، مضيفا، لقد خرج اليمن منتصرا امام جرائم آل سعود، وانتصر في هذا الاختبار.

وقال آية الله خاتمي ان الجرائم التي ترتكبها السعودية اليوم في اليمن تعتبر جرائم وحشية للغاية وبينما يلقب آل سعود انفسهم بخادم الحرمين فانهم في الواقع خائنين للحرمين الشريفين.

كما أشاد آية الله خاتمي بمقاومة الشعب الفلسطيني امام الكيان الصهيوني، مؤكدا ان الشعب الفلسطيني اذل الكيان الصهيوني وعلى الشعب الفلسطيني ينبغي ان يواصل مقاومته.

وأشار آية الله خاتمي الى تراجع قوة أمريكا في كافة المجالات مضيفا بالقول، الجنود الأمريكيون باتوا اليوم متعبون ليس لديهم اي دافع، وفي المجال الاقتصادي تعاني أمريكا من عجز قدره 800 مليار دولار وهذا يعني افلاس أمريكا.

واعتبر خطيب جمعة طهران، ترامب انه انسان فاقد للهوية، منوها ان ترامب يسعى الى إهانة الشعب الإيراني العظيم، بينما الشعب الإيراني استطاع ان يحقر أمريكا في العالم ولازال يواصل هذا الطريق.

وفي سياق متصل وجه خاتمي انتقادات للزيارة التي قام بها وزير الخارجية البريطاني مؤخرا لطهران.
/110

 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: خاتمي،العالم الاسلامي،اميركا، خطيب جمعة، طهران