الأمين العام لحزب الرخاء الوطني الأفغاني:

يدعو الى تعزيز الوحدة بين المسلمين و إنّ هذه الفعلة من صنيع أعداء الاسلام

تنا
قال الأمين العام لحزب الرخاء الوطني الأفغاني محمد حسن جعفري اليوم الاربعاء علي خلفية الهجوم الارهابي الذي تعرّضت له البارحة العاصمة كابول: إنّ تنفيذ هذه الهجمات في إحتفالات المولد النبوي الشريف (ص) تم عبر أيادي الإستكبار العالمي المتمثلة في عناصر وكالات الإستخبارات الامريكية والاسرائيلية.
تاریخ النشر : الأربعاء ۲۱ نوفمبر ۲۰۱۸ الساعة ۲۰:۵۸
كود الموضوع: 379764
 
وفي تصريح أدلى به لوكالة إرنا قال جعفري بأنّنا جميعاً نرتدي ثياب العزاء تعاطفاً مع الشعب الأفغاني بسبب ما حدث البارحة في كابول وتعرضها لهجوم إرهابي تزامناً مع تلاوة القرآن الكريم في إحد فنادق هذه المدينة قامت به عناصر تكفيرية وهابية وسلفية نسَّقت مع الاستكبار العالمي.
وأشار جعفري الى ضرورة تعزيز الوحدة بين المسلمين وقال: إنّ هذه الفعلة من صنيع أعداء الاسلام الذين لايألون جهداً في بث النفاق والفتنة بين المسلمين.

و وصف الأمين العام لحزب الرخاء الوطني الأفغاني داعش وطالبان بأنهما ذراعان وساعدان لمنظمات أمنية تابعة للدول المستكبرة التي طالما إرتكبت جرائم في المنطقة.

كما إعتبر جعفري من يعمل لصالح هذه الجماعات الارهابية عميلاً للإستكبار مؤكداً على أنّ المسلم لايقتل الابرياء ولايفجر الأماكن المقدسة.

وخاطب جعفري الولايات المتحدة قائلاً: إننا نطالبك بعدم بث الفتن في أفغانستان والسماح للشعب الافغاني بأن يعيش حياة عادية.

وأكّد جعفري على عدم رغبة الأفغانيين بالسلام الذي تزعم واشنطن بأنها ستتحف به هذا البلد، مشدداً علي المستقبل الواعد الذي ستشهده أفغانستان والذي ستنعم به.
ورأي الأمين العام لحزب الرخاء الوطني الأفغاني بأنّ الأمريكيين يتبعون مصالحهم ويسعون الى تطبيق سياساتهم دون الاهتمام بمطالب الشعب الافغاني.
وكان الهجوم الانتحاري الذي شهدته البارحة العاصمة الدفغانية خلال إحتفالات المولد النبوي الشريف قد أّدى الى مقتل 50 شخصاً وإصابة 75 آخر.

/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: الأمين العام ، حزب الرخاء، الوطني الأفغاني، محمد حسن جعفري، ،الهجوم الارهابي، كابول، إحتفالات، المولد النبوي ، الإستكبار العالمي، الإستخبارات الامريكية ،الاسرائيلية.