الشرطة الأسترالية

شرطة أستراليا: هجوم ملبورن مرتبط بـ"إلهام داعشي"

تنا
​​​​​​​قالت الشرطة الأسترالية، السبت، إن الهجوم الذي قتل فيه شخص واحد والمهاجم مرتبط بتنظيم داعش الإرهابي.
تاریخ النشر : السبت ۱۰ نوفمبر ۲۰۱۸ الساعة ۰۹:۱۱
كود الموضوع: 375816
 
وردا على سؤال لأحد الصحفيين بشأن صلة الهجوم بالتنظيم الإرهابي، قال ايان مكارتني نائب رئيس الشرطة الاتحادية الاسترالية "هناك صلات بداعش".

وقال مكارتني لاحقا إن الصلة متعلقة بالإلهام وليس الاتصال المباشر.

وذكرت داعش الإرهابي أن "منفذ عملية الطعن بمدينة ملبورن هو من مقاتلي داعش ، وفق ما أوردت "فرانس برس".

وكانت الشرطة الإسترالية ذكرت في وقت سابق إنها تتعامل مع حادث الطعن في المدينة الواقعة جنوب شرقي البلاد، على أن "حادث إرهابي".

وقالت الشرطة، إن المشتبه به من أصل صومالي، ومعروف لدى أجهزة الاستخبارات، مشيرة إلى أنه كان يتنقل بعربة رباعية الدفع محملة بقوارير غاز".

وأعلنت أنه لم يعد هناك أي تهديد للعامة في ملبورن، موضحة أنها أطلقت تحقيقا مرتبطا بمكافحة الإرهاب.

وكانت السلطات الأسترالية قد قالت إن شخصا قُتل، وأصيب شخصان في عملية طعن نفذها رجل خلال ساعة الازدحام في حي الأعمال بوسط ملبورن، لافتة إلى أنها اعتقلت مشتبها به.

ونشرت وسائل الإعلام المحلية مشاهد تظهر رجلا يهاجم بشكل عشوائي ضباط الشرطة قبل أن يطلقوا النار عليه.

وذكر شهود أنهم سمعوا أصوات صراخ قادمة من شارع بورك، وشاهدوا ألسنة دخان تتصاعد في السماء بالإضافة إلى سيارة تحترق في نفس الشارع، وفق ما نقلت صحيفة "غارديان".
/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: شرطة أستراليا، هجوم ملبورن، "إلهام داعشي"