لجنة أصدقاء الأسير يحيى سكاف: العدو لا يفهم إلا لغة البندقية

تنا-بيروت
توجهت لجنة أصدقاء عميد الأسرى في السجون "الإسرائلية" يحيى سكاف في بيان بمناسبة يوم شهيد المقاومة بالتحية إلى الآلاف من شهداء المقاومة الإسلامية والوطنية الذين رووا بدمائهم الطاهرة أراضينا لنحيا بعزٍ و كرامة.
تاریخ النشر : الجمعة ۹ نوفمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۶:۰۷
كود الموضوع: 375733
 
واعتبرت اللجنة أنه بفضل تضحيات هؤلاء الشهداء العظماء الذين قاوموا العدو الصهيوني الذي يمتلك أقوى الأسلحة في العالم انتصرنا عليه عام ٢٠٠٦ وتم تحرير معظم الأراضي الللبنانية في ٢٥ أيار عام ٢٠٠٠،  كما حققت المقاومة بإمكانياتها توازن رعب مع كيان العدو الذي كان يعتدي يومياً على وطننا أما اليوم فالمقاومة باتت قادرةً على صدِ أي عدوان و تحقيق الإنتصار.

وأكدت اللجنة أن خيار المقاومة الذي سار عليه الشهداء الأبرار هو الخيار الصحيح لمواجهة العدو وغطرسته، لأن العدو لا يفهم إلا لغة البندقية، أما الخائنين الذين يقيمون العلاقات مع كيان العدو فهؤلاء إلى مزبلة التاريخ.

ودعت اللجنة الشعوب العربية الى عدم السكوت عن الزيارات التي يقوم بها مسؤولين من كيان العدو الى بعض الدول العربية والتحرك بالوسائل المتاحة للوقوف ضد كافة أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني الذي يرتكب يوميًا المجازر بحق الشعب الفلسطيني.
Share/Save/Bookmark