وساطة اسرائيلية بين بن سلمان وأمريكا

تنا
أكدت صحيفة "إلمانيفيستو" الإيطالية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، لعب دورا كبيرا في التأثير على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لعدم اتخاذ مواقف عدائية ضد ولي العهد السعودي محمد بن سلمان فيما يخص قضية"خاشقجي".
تاریخ النشر : الخميس ۸ نوفمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۲:۰۹
كود الموضوع: 375489
 
وساطة اسرائيلية بين بن سلمان وأمريكا
وقال الكاتب ميكيلي جورجو في مقاله بالصحيفة، إن ولي العهد السعودي بعد تلقيه تهديدات بفرض عقوبات عليه من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، احتمى بـ"إسرائيل" وبالمسيحيين الإنجيليين بهدف الحصول على دعم بات مصيريا من أجل بقائه في منصبه .

وأشار الكاتب إلى "الدعم الصريح والقوي" من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لمحمد بن سلمان في محنته، كما قال إن زيارة قادة المسيحيين الإنجيليين إلى الرياض مؤخرا، ومنهم مايك إيفانس، مؤسس متحف أصدقاء صهيون في القدس، مثلت بدورها دعما لولي العهد السعودي.

وأوردت الصحيفة أن مايك إيفانس قال معلقا على الزيارة "دون شك هذا هو موسم التغيرات الهائلة في الشرق الأوسط وقد أتيحت لنا الفرصة للالتقاء شخصيا ببعض قادة العرب.. نحن نتطلع إلى بناء شيء قوي على أساس علاقاتنا معهم".

وتابع الكاتب في مقاله بالصحيفة الإيطالية أن الرسالة التي وصلت إلى واشنطن من تصريحات نتنياهو "الداعمة للاستقرار في السعودية"، ومن القادة المسيحيين الإنجيليين، هي أن "حلفاء إسرائيل وأعداء إيران في المنطقة لا يمكن المساس بهم".

وبدوره قال موقع "ميدل إيست آي" إن نتنياهو يدافع عن محمد بن سلمان لأنه "العماد العربي لصفقة القرن التي يحاول كل من ترامب ونتنياهو التوصل إليها، ولأنه يشاركهما كراهية إيران".

 
Share/Save/Bookmark