تقنية جديدة تُمكّن السيارات من التخاطب فيما بينها

تنا-بيروت
يدرس مجموعة من المهندسين والباحثين العاملين في ثلاث جامعات أمريكية (ديلا واري وبوسطن وفيرجينيا) إمكانية تخاطب السيارات فيما بينها عند التقاطعات دون الحاجة للوقوف في الإشارات المرورية، حيث تم تجهيز السيارات بمنظومة واي فاي حديثة لتحديد أسبقيات السير وتنظيم السرعة بينها.
تاریخ النشر : الاثنين ۲۹ أكتوبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۰۵
كود الموضوع: 372879
 
يأتي ذلك ضمن دراسة مشتركة، لتطوير تقنية تطوّر نظام التحكم والسيطرة في السيارات ذاتية القيادة؛ للوصول بها إلى أعلى درجات الذكاء والأمان والتكيف مع الظروف المحيطة.

وتتفرع أبحاثهم إلى ثلاثة محاور تقود جميعها لتطوير خوارزمية جديدة من شأنها تمكين هذه التقنية في المستقبل بحسب ما ذكر موقع “ايروك الريت”.

ويتناول المحور الأول من البحث تنظيم التسارع والتباطؤ بالشكل الأمثل ممَّا يجنب حدوث التصادم. فإذا ما تحركت السيارة التي أمامها تتبعها بالتحرك، وإذا ما توقفت السيارة أدى إلى توقفها.
أما المحور الثاني فيتناول توفير أكبر قدر ممكن من الوقود عبر اختيار أفضل المسارات وتجنب الطرق المزدحمة؛ ما يقود إلى وصول السيارة لهدفها بشكل أسرع.

والمحور الثالث يدرس إمكانية تخاطب السيارات فيما بينها عند التقاطعات دون الحاجة للوقوف في الإشارات المرورية، حيث تم تجهيز السيارات بمنظومة واي فاي حديثة لتحديد أسبقيات السير وتنظيم السرعة بينها.

وأظهرت نتائج البحوث التي نشرت في مجلة “أتوتوماتيك” أن السيارات المجهزة بهذه التقنيات كانت أقل استهلاكاً للوقود من السيارات العادية بنسبة 22%، وأنها تصل للهدف المنشود بوقت أسرع من السيارات العادية بنسبة 30%، وكانت أكثر انسيابية وأماناً في الطريق.

وقال أندرياس ماليكولوس، أستاذ هندسة التطوير الوظيفي في جامعة ديلا واري: “نحن نعمل على تطوير حلول يمكنها توفير قدر من الطاقة، ونأمل أن يصل الناس بهذه السيارات إلى وجهاتهم بسرعة وأمان مع توفير قدر من الوقود”.
Share/Save/Bookmark