للمرة الأولى.. إيران تعرض نفطها للبيع عبر بورصة طهران للطاقة

تنا
تم بيع 280 الف برميل من النفط الخام في البورصة الايرانية، للمرة الاولى منذ مرور 7 أعوام، بقيمة 74،85 دولار للبرميل الواحد. وتضم الكمية 8 شحنات تضم 35 الف برميل لكل منها بالتعاون مع شركة النفط الوطنية الايرانية. واعلنت البورصة الايرانية أنها بدأت بعرض شحنة تضم مليون برميل من النفط الخام.
تاریخ النشر : الاثنين ۲۹ أكتوبر ۲۰۱۸ الساعة ۰۹:۴۲
كود الموضوع: 372725
 
وقالت مساعد مدير العمليات في الشركة المركزية الايرانية للإيداع والحسابات المالية فريبا اخوان، في تصريح ، ان 4 شركات ايرانية قامت بايداع 10٪ من أموالها لتجارة النفط الخفيف في إيران من خلال شبكة التبادل الدولي للطاقة. وقالت وكالة أنباء فارس إن ثلاثة زبائن اعلنوا استعدادهم للمشاركة في المنافسة، واحدهم شركة متعددة الجنسيات.

وعرضت وزارة النفط الإيرانية، للمرة الأولى، نفطها الخام للبيع في بورصة طهران للطاقة، قبل أسبوع واحد من سريان الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية. وقالت الوزارة، في بيان لها، إن طلبات شراء النفط في بورصة الطاقة، لن تقل عن 35 ألف برميل، ولن تزيد عن 100 ألف برميل، شريطة سداد 10 بالمائة سلفا من إجمالي كمية النفط المراد الحصول عليه، قبل تقديم طلب الشراء.

وأشارت الوزارة إلى أن السعر الأدنى لبرميل النفط، حدد عند 79 دولارا و15 سنتا، والسعر الأعلى تحدده تقلبات أسعار أسواق النفط. ووفق البيان، فإن عملية البيع تتم عبر تسديد 20 بالمائة من سعر الكمية بالعملة المحلية، و80 بالمائة عبر العمليات الأجنبية.

وإيران ثالث أكبر منتج للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، بـ 3.45 ملايين برميل يوميا، بمتوسط صادرات 2.1 مليون برميل يوميا.

وفي 8 مايو/ أيار الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي الذي يقيد البرنامج النووي الإيراني، وقرر إعادة العقوبات الاقتصادية على إيران. كما أعلن ترامب إعادة العمل بالعقوبات الاقتصادية على طهران والشركات والكيانات التي تتعامل معها.

غير أن الاتحاد الأوروبي ودول أخرى رفضت الانسحاب وأعلنت مواصلتها الالتزام بالاتفاق. واعتبارا من 5 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، ستبدأ العقوبات الأمريكية على التعاملات النفطية مع طهران، بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي.
 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: النفط , بيع , البورصة , الايرانية