دراسة جديدة تحذر: قلة الأكل تزيد الدهون في البطن

تنا-بيروت
حذرَّت دراسة أميركية جديدة من مخاطر قلة الأكل وتناول كميات أقل من الوحدات الحرارية، لإعتبارها تساهم في زيادة الدهون المكدَّسة في البطن في المدى البعيد.
تاریخ النشر : الجمعة ۲۶ أكتوبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۵۳
كود الموضوع: 372025
 
ثمَّ أضافَت الدراسة أنَّ التقليل من محصول الوحدات الحرارية يزيد خطر التعرض لأمراض القلب والشرايين، علماً بأنَّ هذه الدراسة تشيرُ إلى أنَّ هذه المشاكل تحصل لدى التقليل من كمية الوحدات الحرارية بشكل مفرط كما يحصل لدى إتباع حميات صارمة.

وخلال الفترة الأولى من إتباع حمية صارمة، لوحظ لدى المشاركين في الدراسة إنخفاض في الوزن، لكن مع ظهور آثار جانبية عديدة، كتراجع معدل العضلات وإرتفاع معدَّل ضغط الدم وتسارع في دقات القلب، وغيرها من المشكلات التي زالت بمجرد العودة إلى نظام غذائي متوازن.

في المقابل، تبيَّن بعد فترة إشهرَ أنَّ الاشخاص الذين خضعوا إلى الحمية الصارمة، واجهوا زيادة في معدل الدهون في البطن وإرتفاعاً في ضغط الدَّم نتيجةَ إرتفاع معدل أحد الهرمونات المسؤولة عن ذلك، ما يلعب دوراً في زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين والسكري.
Share/Save/Bookmark