أطعمة لا يجب أن تطلبها من قوائم المطاعم

تنا-بيروت
كم تبدو وجبات المطاعم ممتعة وشهية، ولكنها قد تدمر الصحة إذا أكثرنا من تناولها، ولذا يفضل إستبدال وجبات المطاعم بالأغذية المصنوعة منزلياً، والتي تكون صحية ومفيدة ومعروفة المصدر.
تاریخ النشر : الجمعة ۲۶ أكتوبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۳:۱۸
كود الموضوع: 372003
 
وفي حالة تناول وجبات بالمطاعم، هناك مجموعة من الأطعمة التي يحذر تناولها خارج المنزل، لما تسببه من مشكلات صحية عديدة.

1- البرغر نصف تسوية: عندما لا يتم طهي اللحم البقري المفروم جيداً، فغالباً ما تبقى البكتيريا عالقة به ولا يتم القضاء عليها تماماً، فهذا ما يحدث عندما تقوم بطلب البرغر نصف التسوية والمصنوع من اللحم المفروم.

وفي حالة طلب البرغر من المطاعم، يجب أن يكون كامل التسوية لضمان القضاء على كافة الميكروبات والجراثيم الموجودة بالأسطح وفي أنحاء اللحم. وبشكل عام، لا يجب تناول أي لحوم نصف تسوية لأن هذا لا يضمن التخلص من أي بكتيريا ضارة موجودة بها.

2- الوجبة الموفرةك قد يكون أمراً مغرياً أن تطلب وجبة موفرة من المطعم، تحتوي على طبق رئيسي ومقبلات، ولكنها غير محبذة للصحة. فكلما كانت الوجبة تحتوي على العديد من الأطعمة، كلما زادت فيها كميات الدهون غير الصحية، فتكون مكونة من الدجاج أو اللحم وتزداد المخاطر إذا كان ساندوتش يحتوي على الكاتشب والمايونيز.

فضلاً عن البطاطا المقلية والمشروب الغازي، فكلها عناصر ضارة بالصحة وخاصةً إذا تناولتها معاً.

3- السلطة الخضراء: يتصور كثير من الأشخاص أن السلطة وجبة صحية ولا مشكلة من طلبها في المطاعم، وهذا أيضاً أمر خاطئ، حيث أنه يصعب التأكد من طريقة غسل مكونات السلطة جيداً، وخاصةً أنها معرضة للتلوث بشكل كبير. تساعد السلطة الخضراء في الحفاظ على الوزن، ولكن هذا في حالة غسل مكوناتها جيداً، أما إذا كانت ملوثة فيمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية عديدة.

4- مسليات ما قبل الوجبات: تقدم بعض المطاعم أطباق ما قبل الوجبات لفتح الشهية وللتسلية حتى يتم إعداد الطعام، مثل الخبز الأبيض بالثوم أو سلطة الطحينية أو الخبز مع زيت الزيتون وغيرها. أيضاً من الأطعمة المنتشرة في المطاعم والتي يعتقد البعض أنها خفيفة، هي المقرمشات مع الصلصة الحمراء، والتي تجعلنا نتناول كثير منها دون أن ندري لأنها صغيرة الحجم ويمكن تناول كميات كبيرة في وقت كبير.

ولا يمكن تخيل كم تسبب هذه الأطعمة زيادة في الوزن، وخاصةً أنها مجرد بداية قبل تناول الوجبة الرئيسية المليئة بالدهون، ولهذا ينصح بعدم تناول مثل هذه الأطعمة التي يظن البعض أنها خفيفة، والبحث عن وسيلة أخرى للتسلية حتى يتم تجهيز وجبة الطعام.

5- الأطعمة الرخيصة: لا يمكن التأكد من مصدر أي وجبة رخيصة موجودة في قائمة الطعام، فهل فكرت يوماً في السر الذي يجعلها زهيدة الثمن؟ قد تكون مصنوعة من بواقي الأطعمة أو مقلية في زيت مستخدم لأكثر من مرة. ولذلك لا يجب الإنسياق وراء هذه العروض التي يمكن أن تؤدي لأضرار صحية كثيرة. كما أن بعض الأطعمة المعروفة بثمنها القليل قد تكسبك وزن زائد بشكل كبير، فعادةً ما تكون المعكرونة أو الخبز والنشويات هي الأساس في تلك الوجبات.

6- المقليات: تعتبر المقليات من الأطعمة المفضلة لكثير من الأشخاص في المطاعم، وعادةً ما يكون الدجاج والبطاطا المقلية هي الوجبة الرئيسية في كثير من المطاعم. ولسوء الحظ أن تلك المقليات هي الأكثر ضرراً على الصحة على الرغم من مذاقها المحبب لمعظم الأشخاص، فوجبة واحدة ستكسبك كثير من السعرات الحرارية وتجلب لك مجموعة كبيرة من المخاطر الصحية.

ما عليك سوى تخيل كم الزيت الذي يستخدم في قلي هذه الأطعمة، وكل هذه الزيوت تنتقل إلى الدجاج المقلي أو البطاطا، ومنها إلى جسمك لتتراكم وتتحول إلى دهون تسبب إنسداد الشرايين وأمراض القلب والسمنة. ولذلك فإن البديل هو اللجوء للأطعمة المشوية أو التي يتم تسويتها على البخار، فهي أكثر صحية من غيرها.

7- المشروبات التي يمكن إعادة ملئها: إنها صفقة جيدة أن تنهي كوب المشروب الغازي ثم تعيد ملئه! ولكن ماذا عن الصحة؟ بالطبع ستكون هي الخاسر الأكبر. حيث أن المشروبات الغازية تسبب العديد من الأضرار على الصحة، فضلاً عن إحتوائها على كميات كبيرة من السكر، فليست مهارة أن تنتهي من كوب وتشرب كوب اخر.

ولذلك لا يحبذ أن تطلب المشروب المتاح إعادة ملئه مرة أخرى لأن هذا يزيد من حماستك لشرب المزيد من المشروبات الغازية الضارة.

8- الأطعمة الممزوجة معاً: كلما كان الطبق يحتوي على مجموعة من المكونات الممزوجة معاً، كلما زادت صعوبة معرفة مصدر هذه الأطباق، وكذلك تتسبب في إكتساب المزيد من الكيلوغرامات لأنها حتماً تحتوي على كثير من الدهون.

كما أن التوابل التي يتم إضافتها لهذه الوجبات قد تساعد في إخفاء الكثير من الأضرار ورائها، سواء الأطعمة المعدة سابقاً أو الدهون الكثيرة، وكذلك الوجبات المضاف إليها كثير من الجبن السائح الذي يحمل كميات كبيرة من الدهون.

ولهذا لا ينصح بإختيار الأطباق التي تدمج بين مجموعة من الأصناف المتنوعة، ويفضل إختيار طبق بصنف واضح ومحدد مثل الدجاج المشوي دون إضافات.
Share/Save/Bookmark