بمناسبة الذكرى الخمسين بعد المئة لميلاد غاندي'

مراسم ازاحة الستار عن كتب 'غاندي الزعيم الفريد'

تنا
قال الناطق باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي ان العنف بات يحصد اليوم ارواح الكثير من النساء والاطفال الابرياء ومن هنا فان العالم احوج ما يكون لافكار غاندي الرافضة للعنف .
تاریخ النشر : الأربعاء ۳ أكتوبر ۲۰۱۸ الساعة ۰۸:۴۸
كود الموضوع: 364614
 
واضاف بهرام قاسمي خلال مراسم ازاحة الستار عن كتب 'غاندي الزعيم الفريد' و 'ملحمة مهاتما غاندي' و 'العدد الخاص لمجلة بخارا بمناسبة الذكرى الخمسين بعد المئة لميلاد غاندي'، اضاف ان  الهجمات الاهابية اليوم تحصد ارواح الكثير من الابرياء في مختلف انحاء العالم والبعض يقتل الالاف ويهدد حياة الكثيرين بمهاجمة الدول الاخرى وعن طريق الحرب والحظر . 

وقال ان افكار هذا الرجل العظيم (غاندي) ودعواته لسيادة الاخلاق والسلام والصدق ومعاداة العنف هي الحل الانجع لاوجاع المجتمعات البشرية في عصرنا الحاضر. 
وشدد بالقول ان التقارب الموجود بين غاندي والافكار الاسلامية جعل منه شخصية مؤثرة ومحبوبة بين المسلمين حيث كان له نفوذ فريد بين المسلمين في الهند . 
وقال ان افكار هذا الزعيم العظيم قائمة على مبادئ التسامح والتساهل في التعاطي مع الشعوب والاديان والجماعات والمجتمعات المختلفة.

/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: قاسمي،غاندى،التسامح، كتب 'غاندي، الزعيم الفريد'