أمين المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية:

السادة من ذرية الرسول الاكرم(ص) قادرون علي ايجاد الامة المحمدية الصالحة

تنا
قال أمين المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية اية الله 'محسن الاراكي' ان دورالسادة في تشكيل المجتمع الاسلامي العادل من السنن الالهية المحتومة و لهم القدرة في ايجاد الامة المحمدية الصالحة.
تاریخ النشر : الأحد ۹ سبتمبر ۲۰۱۸ الساعة ۲۱:۰۸
كود الموضوع: 357276
 
واضاف اية الله الاراكي الذي كان يتحدث في ملتقى (الخيرالكثير) في زاهدان ان هذا الاجتماع ليس لتكريم السادة فحسب بل له افاق ابعد هي تقارب الامة الاسلامية واتحاد الشيعة والسنة.

واشار أمين المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية ان خلافة الارض من السنن الالهية وان الله عزوجل يرسل رسله لهداية البشرية واقامة الحدود والسنن الالهية عليها وان اول عمل يقومون به هو تاسيس مجتمع اللهي وان دور ذرية الرسول في ايجاد المجتمع القائم على العدل هو من السنن الالهية الحتمية.

وفي الختام طالب اية الله الاراكي من السادة الجد والسعي لاحياء سنن جدهم الرسول الاكرم(ص) في المجتمع.

وتحدث مساعد المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية حجة الاسلام ' سيد حامد علم الهدى' وقال: جاء في حكم قائد الثورة لتاسيس المجمع انه يجب ان يكون نشاطه في مجال وحدة الامة الاسلامية وياتي هذا الملتقى لتحقيق هذا الهدف .

واعرب عن امله ان تكون الامانة العامة الدائمة للملتقى في محافظة سيستان وبلوجستان( شرق) وبعضوية علماء من الشيعة واهل السنة.

/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: المجمع العالمي ، للتقريب ، المذاهب الاسلامية ، اية الله ' الاراكي' ، دورالسادة ، المجتمع الاسلامي،سيستان ، بلوجستان، علماءالشيعة ، اهل السنة.