رائد فضاء يسد التسرب الهوائي على المحطة الدولية بإصبعه!‎

تنا-بيروت
عرضت مركبة “سويوز” الفضائية الروسية الملتحمة حاليا بالمحطة الدولية لتسريب هوائي صغير، وقبل معالجة الخلل باستخدام شريط لاصق.
تاریخ النشر : الاثنين ۳ سبتمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۱:۱۸
كود الموضوع: 355418
 
 قام رائد فضاء بسد الثقب متناهي الصغر باستخدام إصبعه. ولجأ أفراد الطاقم إلى تطبيق هذا الحل غير التقليدي، بعد أن لاحظ العلماء وجود “شق صغير” بقطر 1.5 ملم في مركبة “سويوز”، ما تسبب في حدوث انخفاض ضئيل في الضغط على متن المحطة الفضائية.

وأفادت تقارير بأن رائد الفضاء الأوروبي، ألكسندر غيرست، استخدم أصبعه لوقف التسريب، حيث قام أفراد طاقمه بإغلاق الثقب بشريق لاصق بعد ذلك.

وجاء في تغريدة نشرتها قناة يوتيوب “Techniques Spatiale”: “في الواقع، لمس الرائد الفضاء الخارجي بدون بدلة فضائية”.

وتم الكشف عن انخفاض الضغط الخفيف من قبل المراقبين، وقرر مسؤولو ناسا الانتظار حتى استيقاظ رواد الفضاء قبل إبلاغهم بالخلل الموجود في القسم الروسي.

وعُثر على مصدر التسريب في مركبة “سويوز”، ويُعتقد أنه ناجم عن اصطدم المركبة بنيزك صغير.

وقالت ناسا في وقت لاحق: “لقد تباطأ معدل التسرب من خلال لصق شريط “كابتون” في موقع التسرب”.

وتجدر الإشارة إلى نقل رواد الفضاء الستة: 3 أمريكيين وروسيان وألماني، إلى المحطة الدولية على متن مركبة “سويوز” في يونيو الماضي. يذكر أن 5 وكالات فضائية مشتركة تستخدم المحطة الدولية لإجراء تجارب علم الفلك وعلم الأحياء، وغيرها من مجالات الدراسة.
Share/Save/Bookmark