الصين تعالج قصر النظر بمحاربة ألعاب الفيديو

تنا-بيروت
أعلنت السلطات الصينية عن خطط لتنظيم سوق الألعاب الالكترونية كرد فعل على ارتفاع مستويات الإصابة بحالات قصر النظر بين الأطفال.
تاریخ النشر : السبت ۱ سبتمبر ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۲۷
كود الموضوع: 354905
 
ويريد المشرعون الحد من عدد الألعاب الجديدة المتاحة على الإنترنت وتقييد وقت اللعب وتطوير نظام يحدد أعمار الأطفال الذين يسمح لهم بممارسة تلك الألعاب، وخلص تقرير في عام 2015 إلى أن 500 مليون صيني يعانون من ضعف البصر، أي ما يقرب من نصف السكان فوق الخامسة من عمرهم.

وتعد الصين أكبر سوق للألعاب الالكترونية في العالم وانخفضت أسهم شركات التكنولوجيا المحلية بحدة بعد ذلك التقرير.

وأصدرت وزارة التعليم الصينية سياساتها الجديدة  بعد أن دعا الرئيس شي جينبينغ في وقت سابق من هذا الأسبوع إلى زيادة الاهتمام الوطني بالصحة البصرية.

وألقت الوثيقة باللوم في ارتفاع مستويات الإصابة بحالات قصر النظر على عدد ساعات الدراسة وانتشار الهواتف المحمولة وغيرها من الأجهزة الالكترونية وعدم وجود أنشطة في الهواء الطلق وعدم ممارسة الرياضة، ولا يوجد إجماع على أن الألعاب تسبب قصر النظر، لكن الدراسات أثارت ذلك كأحد الأسباب المحتملة.

وفي العقود الأخيرة حدث ارتفاع كبير في عدد الإصابات بحالات قصر النظر حول العالم، وخاصة في دول شرق آسيا التي سجلت أعلى المعدلات، ما دفع السلطات في تلك الدول مؤخرا إلى إثارة مخاوف أكبر بشأن صناعة الألعاب الالكترونية.
Share/Save/Bookmark