الفضاء يعود من جديد تحت سيطرة روسيا

تنا-بيروت
أعلنت روسيا عن عودة منظومة مراقبة الفضاء للعمل، والتي توقفت عن النشاط مع تفكك الاتحاد السوفيتي.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۲۸ أغسطس ۲۰۱۸ الساعة ۱۶:۱۱
كود الموضوع: 354067
 
وقال مصدر في معهد كيلدش للرياضيات التطبيقية التابع لأكاديمية العلوم الروسية، إن المنظومة عادت للعمل في 10 مراصد منتشرة في أنحاء العالم من بوليفيا إلى سويسرا، إضافة إلى المراصد الجديدة في كامتشاتكا والشرق الأقصى وسيبيريا وألتاي ومولدوفا والمكسيك. والآن، أصبح الفضاء تحت سيطرة التلسكوبات الروسية.

وتقوم هذه المراصد بمتابعة إطلاق الأقمار الاصطناعية وحالات تقارب الأجهزة الفضائية من بعضها، وكذلك النفايات الفضائية. بحسب قناة "روسيا-24". وجميع هذه المعلومات يعالجها كمبيوتر عملاق يقوم بمئة تريليون عملية في الثانية.
 
ويوجد حاليا في فهرس منظومة الرقابة الروسية 13 ألف جسم فضائي اصطناعي، منها 7 آلاف مقاسها أكبر من 20 سنتيمترا على المدار القريب من الأرض، و6 آلاف مقاسها 20-40 سنتيمترا في المدار الأعلى، بحسب وكالة نوفوستي.

يذكر أن علماء المعهد الرئيسي لمؤسسة "روس كوسموس" توصلوا إلى أنه إذا لم تحل مشكلة النفايات الفضائية، فإنه بعد 100-200 سنة، سيتوقف النشاط الفضائي بسبب تراكم هذه النفايات في المدار القريب من الأرض.
Share/Save/Bookmark