امين المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية

آية الله محسن الاراكي: الوحدة هي البلسم لداء المجتمع الاسلامي

تنا
اكد امين المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية آية الله محسن الاراكي بان الوحدة تعد السلاح والاداة لمواجهة الحرب الشاملة على هويتنا ووجودنا.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۲۱ أغسطس ۲۰۱۸ الساعة ۰۸:۴۴
كود الموضوع: 352503
 
وفي كلمة له القاها مساء الاثنين خلال منتدى 'تلاقح الافكار لتنفيذ استراتيجية دبلوماسية الوحدة في العالم الاسلامي' الثاني، قال آية الله الاراكي، ان قضية الوحدة ليست مرتبطة فقط بفكرة ذهنية، رغم انها كانت تطرح في الماضي كفكرة بعيدة، الا اننا نشعر اليوم بان الوحدة هي البلسم لداء المجتمع الاسلامي ولابد من تطبيق هذا الامر عمليا.

وطرح امین المجمع العالمي للتقریب بین المذاهب الاسلامیة السؤال التالي وهو انه لماذا لا یُستفاد من طاقات العالم الاسلامي لمعالجة المشاكل الاقتصادیة، واضاف، اننا لا نعتزم ممارسة العمل الاقتصادي ولكن هذا الامر لا ینبغي ان یقتصر على الدول الاسلامیة لان المسلمین موجودون في جمیع انحاء العالم وبالامكان الاستفادة من الدول الصدیقة غیر المسلمة ایضا.

واكد انه یمكن الیوم الاستفادة من ارضیة الوحدة للتصدي للعدو، وتحقیق الاستفادة الاكبر من هذه الاداة.

/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: الاراكي، الوحدة ، المجمع، العالمي للتقريب، دبلوماسية الوحدة ، العالم الاسلامي