رماد وحمم بركان هاواي.. خطر كبير يقترب

تنا-بيروت
أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية أن انفجارا صغيرا عند قمة بركان كيلاويا في هاواي، أطلق رمادا في الهواء، الأحد، مما جعل قيادة السيارات خطرا على بعض الطرق في بيج آيلاند.
تاریخ النشر : الاثنين ۱۱ يونيو ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۵۵
كود الموضوع: 336398
 
وأضافت الهيئة، أن تساقط الحمم البركانية، من صدع في البركان على ارتفاع 180 قدما (55 مترا) مستمر منذ مساء السبت حتى الأحد، دافعا الصخور المنصهرة إلى المحيط.

وقال المتحدث باسم وكالة إدارة الطوارئ في هاواي، ريتشارد رابوزا، إن "النشاط الزلزالي مستمر عند فوهة البركان مع انفجارات غازية، وانطلاق رماد من عمق يتجاوز 10000 آلاف قدم (3050 مترا). وعلى الرغم من عدم إمكانية التنبؤ بثورة (البركان) مطلقا فإن الوضع حاليا مستقر فيما يبدو".

وثوران بركان كيلاويا مستمرة منذ 39 يوما وصار أكثر البراكين تدميرا في الولايات المتحدة منذ عام 1980.

ولم يتسبب البركان حتى الآن في وفاة أي شخص، لكن رئيس بلدية مقاطعة هاواي، هاري كيم، قال قبل أيام إن تدفق حممه البركانية منذالثالث من مايو  ابتلع نحو 600 منزل.
Share/Save/Bookmark