مصادرة فسيفساء سورية تزن طنا في كاليفورنيا

تنا-بيروت
تقدمت الحكومة الأميركية بشكوى تتعلق بمصادرة أصول تتضمن فسيفساء قديمة يعتقد أنها نُهبت من سوريا، وتم استيرادها بشكل غير قانوني إلى الولايات المتحدة، حيث تقول السلطات إنها صودرت من رجل من ولاية كاليفورنيا.
تاریخ النشر : السبت ۲۶ مايو ۲۰۱۸ الساعة ۱۵:۴۶
كود الموضوع: 333252
 
وقال مكتب المدعي العام الأمريكي في لوس أنجلوس، الجمعة، إن لوحة الفسيفساء التي يبلغ وزنها طنا، وتصور الشخصية الإغريقية هرقل، يعتقد أنها صنعت في القرن الثالث أو الرابع، وتتسق مع الفسيفساء الموجودة في سوريا، ولا سيما حول مدينة إدلب.

وفقا للشكوى التي قدمت الأربعاء في محكمة أميركية جزئية، فإن الحكومة تريد نقل الملكية إلى الولايات المتحدة "للتخلص منها وفقا للقانون".

وقال توم مروزك المتحدث باسم وزير العدل الأميركي في رسالة بالبريد الإلكتروني: "من الممكن إعادة لوحة الفسيفساء إلى سوريا".

والقطع الأثرية في الوقت الراهن تقبع في عهدة مكتب التحقيقات الفيدرالي.

ويبلغ طول لوحة الفسيفساء 5.5 مترا، وارتفاعها 2.5 مترا.
Share/Save/Bookmark