الدفاع الروسية: التقرير حول هجوم كيميائي في سراقب السورية يوم 4 شباط يدعو للارتباك

تنا-بيروت
أكدت وزارة الدفاع الروسية أن تقرير منظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية حول هجوم كيميائي في مدينة سراقب يوم 4 شباط الماضي في محافظة إدلب السورية "يدعو للارتباك".
تاریخ النشر : الجمعة ۱۸ مايو ۲۰۱۸ الساعة ۰۰:۴۰
كود الموضوع: 331449
 
وأشارت الدفاع الروسية في بيان لها، إلى أن "الخبراء لم يتواجدوا ولم يكن ممكناً تواجدهم في مكان الهجوم المزعوم بحسب نص التقرير لأن إدلب تخضع لسيطرة التنظيمات الإرهابية".

وبحسب البيان فقد تم الحصول على كل المعلومات بشأن الهجوم الكيميائي من منظمات غير حكومية من بينها "الخوذ البيضاء" السيئة الصيت.

كما أكدت الدفاع الروسية، أن واشنطن تريد تحويل منظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية إلى آلية خاضعة للولايات المتحدة لممارسة الضغط على سوريا.
Share/Save/Bookmark