أكل التفاح أفضل من شرب القهوة للتغلب على النعاس

تنا-بيروت
نلجأ لشرب القهوة عندما نشعر بالنعاس وعلينا أطنان من العمل أو الدراسة، والتي يجب أن ننهيها قبل أن ننام، نشرب القهوة عندما نستيقظ صباحا شاعرين بالخمول والرغبة في التأخر عن العمل أو الجامعة من أجل الاستمتاع بمزيد من ساعات النوم.
تاریخ النشر : الأربعاء ۱۶ مايو ۲۰۱۸ الساعة ۱۵:۰۱
كود الموضوع: 331127
 
لكن هناك حلول واقتراحات بديلة لهذه المشاكل، تضمن لنا قضاء ساعتين أو ثلاثة من الليل متيقظين ونشيطين حتى ننهي عملنا أو دراستنا، وتصلح تلك الحلول لمساعدتنا على التخلص من كسل الصباح، وتجعلنا نذهب للعمل أو للجامعة متوقدي الذهن مفعمين بالنشاط.

ويرى الباحثون أن "التفاح" فاكهة لذيذة ولها فوائد عديدة، ما يعنينا في موضوع مقاومة النعاس والإرهاق أنها تحتوي على الفركتوز، وهو سكر طبيعي منبه للعقل ومنشط للجسم، لا يسري تأثير الفركتوز بسرعة في الجسم، بل يأخذ وقتا لينتشر في الجسم ويعطي تأثيره.

 وعلى الرغم من ذلك فأكل التفاح أفضل من شرب القهوة، لأن الفركتوز يذهب تأثيره ببطء فيظل الشخص نشيطا منتعشا لأطول فترة ممكنة، في حين القهوة يزول تأثيرها بشكل مفاجئ فيشعر الشخص بنعاس شديد يسيطر عليه، ولا يستطيع مقاومته فيخلد للنوم.

 وكما أن السيارة بحاجة للبنزين لتتحرك فالجسم بحاجة للكربوهيدرات لكي يتحرك، والتفاح يحتوي على الكثير من الكربوهيدرات.
Share/Save/Bookmark