الشيخ الكربلائي : السيد السيستاني يعارض الاساءة لرموز المذاهب الاسلامية

تنا
قال ممثل المرجعية الدينية في النجف الاشرف لوفد من علماء باكستان ، ان المرجع الديني اية الله السيد السيستاني يعارض بشدة المساس بمقدسات ورموز سائر المذاهب الاسلامية .
تاریخ النشر : الأربعاء ۹ مايو ۲۰۱۸ الساعة ۰۹:۵۷
كود الموضوع: 329370
 
الشيخ الكربلائي : السيد السيستاني يعارض الاساءة لرموز المذاهب الاسلامية
وبهدف ترسيخ التقارب بين المذاهب الاسلامية والتأكيد على اهمية الوحدة الاسلامية ، قام وفدا من رجال الدين الباكستانيين من مدينة لاهور ، بزيارة الى كربلاء للاطلاع على مشاريع العتبة الحسينية وزيارة المراقد السنية والشيعية واللقاء ببعض مراجع الدين في النجف الاشرف . 
 
وقال الشيخ الكربلائي أثناء لقائه الوفد في مكتبه بالصحن الحسيني الشريف إننا "نعتز بهذه الزيارة خصوصاً إن فيها حوار واطلاع وتقارب وتفاهم". مؤكداً، إن الانغلاق والابتعاد عن الطرف الآخر يعزز الشبهات والاشكاليات بين الطرفين وتبقى الصورة غير واضحة عن البعض .

واشار ممثل المرجعية الى ضرورة اعادة النظر في الاعلام الديني وبيان الاحكام وتعريف الاسلام بشكل صحيح بحيث لا يؤدي الى ابتعاد الناس عن الدين وانحرافهم عن الاحكام والقيم الاسلامية الصحيحة ، لافتا الى ان انحراف القاعدة وظلالهم مرتبط باسلوب رجال الدين باسلوبهم في الخطاب الديني .

وذكر المتولي الشرعي في بيان خطورة مهمة رجل الدين باستشهاده بحديث النبي (ص): صنفان من الناس إذا صلحا صلح العالم وإذا فسدا فسد العالم وهما العلماء "رجال الدين"  والأمراء "الحكام". مشيراً إلى ضرورة ان يكون رجل الدين بالمستوى المطلوب من الوعي والمعرفة بحقائق الاسلام ومفاهيمه ، مذكّرا بالتوجه بمخططات الاعداء الناعمة والخفية باستهداف اصل الاسلام .

وفي هذا السياق اشار الى نزاعات المنطقة التي خلقها الاعداء لنهب ثروات المسلمين من جانب وتشويه حقيقة الاسلام وتصوريه كدين عنف وتطرف .

واشار الكربلائي الى ضوررو الحفاظ على وحدة المسلمين عن طريق احترام اراء ومعتقدات الطرفل الاخر وعدم الاساءة الى رموزه لكي نحقق بذلك التعايش السلمي بين السني والشيعي . 

وبيّن المتولي الشرعي إن " سماحة السيد السيستاني وتوجيهاته الدائمة في التعايش السلمي بين جميع المذاهب الإسلامية من المواد الأساسية التي اعتمدها وليس من مبدأ نظري بل يتم تطبيقه ويتشدد فيه مع طلبة الحوزة العلمية ووكلائه بتطبيقه  في الحياة, مبيناً أنه "يغضب غضباً شديدًا أن كان هناك مس بمقدسات بعض الطوائف الإسلامية".

 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: السيستاني , الباكستاني , الكربلائي , المذاهب