تركيا تدين حادث إلقاء القمامة على كنيسة أرمنية في إسطنبول

تنا-بيروت
أدانت الحكومة التركية اليوم الثلاثاء بقوة الحادث الذي تعرضت له كنيسة أرمنية في مدينة إسطنبول حيث قام أشخاص بكتابة عبارات قومية على مبنى الكنيسة من الخارج وألقوا القمامة على مدخلها.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۱ مايو ۲۰۱۸ الساعة ۲۳:۰۱
كود الموضوع: 328059
 
وقالت وزارة الداخلية التركية في بيان إن الحادث الذي وقع يوم الإثنين على كنيسة "سورب تاكافور" في منطقة كاديكوي في إسطنبول "غير مقبول"، وأكدت أن قوات الأمن تحقق في الحادث.

وأضافت أنه بعد الحادث تحدث وزير الداخلية سليمان سويلو إلى بطريرك الأرمن في إسطنبول بالنيابة "أرام أتيسيان" ورئيس الكنيسة في كاديكوي.

وشهد الحادث إلقاء أكوام من القمامة المتعفنة عند مدخل الكنيسة التي كتب على جدرانها الخارجية "من أحد سكان أرضروم، هذا الوطن لنا".

ويشوب العلاقات بين تركيا وجمهورية أرمينيا خلاف حول المجازر التي تعرض لها الأرمن على أيدي القوات العثمانية في عام 1915 والتي تقول يريفان إنها "إبادة" في حين ترفض تركيا هذا المصطلح.

ويعيش في تركيا عشرات الآلاف من الأرمن الذين يتركزون في إسطنبول التي فيها العديد من الكنائس الأرمنية.

وتندر مثل هذه الهجمات ضد المسيحيين أو اليهود في تركيا.

وتقع أرضروم شمال شرق تركيا وكانت موطناً لعدد كبير من الأرمن قبل عام 1915 ولكن لا يعيش فيها أي أرمن حالياً.
Share/Save/Bookmark