تجنبوا كراسي الشاطئ الصلبة.. هذا تأثيرها على الظهر

تنا-بيروت
مع حلول فصل الصيف يرغب الجميع في الاستمتاع بحمام شمس على الشواطئ أو حمامات السباحة. غير أن الإستلقاء على الكراسي الشاطئية الصلبة يؤدي إلى زيادة المتاعب لدى المصطافين الذين يعانون من آلام في الظهر.
تاریخ النشر : الاثنين ۳۰ أبريل ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۰۶
كود الموضوع: 327759
 
لكي يتسنى لهؤلاء المصطافين الاستمتاع بحمام شمس وحماية ظهورهم في الوقت نفسه ينصحهم أخصائي جراحة العظام ورئيس الجمعية الألمانية لوقاية العمود الفقري بمدينة ميونيخ راينهارد شنايديرهان، بضرورة الاستلقاء على الجانب بدلاً من الظهر.

وأكد الجراح الألماني على ضرورة الابتعاد تماماً عن وضعية النوم على البطن، إذ تتعرض الفقرات القطنية للتقوس، في حين تتخذ الفقرات العنقية وضعاً جانبياً غير صحي.

وأوضح شنايديرهان أنه يُمكن للمصطافين أيضاً الاستلقاء على ظهورهم على الكراسي الشاطئية بشرط وضع وسادة مسطحة تحت الرقبة وأخرى تحت الركبتين كي تدعما العمود الفقري.

ونظراً لأن ممارسة الرياضة تُساهم بشكل كبير في الحفاظ على مرونة العضلات بشكل عام، يوصي شنايديرهان المصطافين بممارسة الرياضة أثناء العطلة أيضاً.

ويشدد على ضرورة اختيار الرياضات المناسبة لمرضى الظهر، فبينما تعمل سباحة الظهر والغوص على تقوية العمود الفقري، تتسبب الرياضات التي تتطلب التناوب بين الحركة والوقوف، مثل التنس وكرة الريشة، في الضغط بشدة على العمود الفقري.
Share/Save/Bookmark