قبلان التقى وفدا من علماء جامعة الأديان والمذاهب في قم: ايران تجسد حقيقة الاسلام وعلى المسلمين المحافظة عليها

تنا-بيروت
إستقبل رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان في مقر المجلس ظهر اليوم، الشيخ علي الغروي على رأس وفد من اساتذة وعلماء جامعة الاديان والمذاهب في قم المقدسة، في حضور نائب رئيس المجلس العلامة الشيخ علي الخطيب، وقدم الوفد شرحا مفصلا عن الجامعة وكلياتها ومناهجها ودراساتها وعلاقاتها مع الجامعات الدينية في ايران وخارجها. وجرى التباحث في القضايا والشؤون الاسلامية وتطورات الاوضاع في المنطقة.
تاریخ النشر : الخميس ۲۶ أبريل ۲۰۱۸ الساعة ۱۷:۱۴
كود الموضوع: 327046
 
ورحب قبلان بالوفد في مقر المجلس الذي يحتضن العلماء والهيئات العلمية والاكاديمية في رحابه، معتبرا ان "العالم الاسلامي يعيش اياما صعبة تستدعي ان يتضامن المسلمون في ما بينهم وينفتحوا على بعضهم البعض ويتشاوروا ويتعاونوا مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في مواجهة التهديدات والتحديات التي تستهدف المسلمين في وحدتهم واستقرار شعوبهم وبلادهم فيحافظوا على ايران التي تجسد حقيقة الاسلام بما تحمله من قيم وتعاليم بعيدة عن التعصب مما جعلها عنوان عزة للمسلمين بوصفها مصدر قوتهم في مواجهة الاعداء".

وأكد ان "ايران مستهدفة من الارهاب التكفيري والاستعماري وهي تمثل قلعة الاسلام التي تحتضن قضاياه وتدافع عن الشعوب المستضعفة، وعلى المسلمين ان يلتفوا حول ايران لتظل المرجع في الدعوة الى الله وحفظ القرآن وتعاليم الاسلام وسنة رسول الله، فالمسلمون مطالبون بحفظ تعاليم دينهم والتوحد والتعاون لإفشال مخططات اعداء الامة الذين يتربصون الشر بالشعوب الاسلامية مما يحتم ان نجمع شملنا ونوحد صفوفنا ونقف مع ايران لتبقى خشبة خلاص الامة تدافع وتحمي الامة الاسلامية وتدفع الشر عنها".
Share/Save/Bookmark