دراسة "صادمة" عن مضادات الإكتئاب

تنا-بيروت
خلصت دراسة بريطانية حديثة إلى وجود صلة قوية بين الأدوية المضادة للاكتئاب وخطر الإصابة بمرض الخرف.
تاریخ النشر : الخميس ۲۶ أبريل ۲۰۱۸ الساعة ۱۶:۰۲
كود الموضوع: 327018
 
وطبقاً لما أوردت صحيفة "تلغراف" البريطانية، فإن هناك إرتباطا وثيقا بين هذا المرض العصبي الإنتكاسي والمضادات، حتى لو كان الشخص تناولها قبل 20 عاما.

أيضاً قالت الدراسة التي نشرت في المجلة الطبية البريطانية، إن المرضى الذين تناولوا لفترة طويلة حبوبا مضادة للاكتئاب تزداد نسبة إصابتهم بمرض الخرف 30 في المئة.

لذلك حذر الباحثون في الدراسة من أن 20 ألف شخص حالياً يعانون من مرض الخرف نتيجة تناولهم لمضادات الاكتئاب، وهم من مجموعة أوسع من الأشخاص الذين يتناولون المضادات التي تعرف بـ" الكولين"، لمكافحة أمراض مثل الباركسون والمثانة.

وتقول تقارير إن 200 ألف شخص في إنجلترا يتناولون هذه المضادات أو أخرى شبيهة.

كما ذكرت الهيئة البريطانية الحكومية المسؤولة عن سلامة الأدوية إنها تدرس نتائج الدراسة الجديدة، داعية الأطباء إلى منح المرضى أدوية بديلة عوضاً عن الحبوب المضادة.

من بين المضادات التي ركزت عليها الدراسة: أميتريبتيلين، ودوسيولبين، والباروكستين.

إضافةً لذلك حين بات معروفاً التأثيرات السريعة لمضادات الاكتئاب، فإن هذا البحث هو الأول الذي يسلط الضوء على الآثار البعيدة المدى وعلى عدد سكان أكبر.

ونشر الدراسة باحثون في جامعتي يست أنجليا وأستون في بريطانيا، وقالوا إنهم درسوا 27 مليون وصفة طبية لنحو 324 ألف مريض خلال عشرين عاما.
Share/Save/Bookmark