سبعة أعراض "تقليدية" لبداية السرطان‎

تنا-بيروت
حدد خبراء سبعة أعراض على الشخص الانتباه لها وملاحظتها، لأنها غالبا ما تشير إلى بداية الإصابة بالسرطان وضرورة مراجعة الطبيب، قبل فوات الأوان.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۲۴ أبريل ۲۰۱۸ الساعة ۱۲:۴۸
كود الموضوع: 326418
 
ولا تعد هذه الأعراض دليلا قاطعا على الإصابة بالسرطان، ولكن إذا كانت بالفعل تدل عليه فإنها تظهر في مراحله الأولية عادة، ما يساعد في علاج المرض بفعالية أكبر.

وتضم القائمة الأعراض التالية:

- تغيرات في الجهاز التنفسي: إن حالات السعال المستمر، مع غياب أمراض البرد والحساسية أو التهاب الشعب الهوائية وضيق التنفس، تظهر أيضا في حالة سرطان الرئة والحلق والحنجرة.

- آثار الدم: ملاحظة آثار الدم في أي من إفرازات الجسم من دون سبب واضح، لأن إصابة بعض أعضاء الجسم بالسرطان مثل الأمعاء والمعدة والرحم، تبدأ بظهور نزيف.

- عدم التأم الجروح: إذا لم يلتئم جرح الجلد لفترة طويلة، فإنه قد يشير إلى السكري أو إلى مرض سرطاني. فالخلايا السرطانية تتكون في الطبقة القاعدية (الأساسية) للجلد، أي الطبقة الأعمق.

- الشامات وتغير مظهرها: ظهور شامات جديدة وكذلك تغير شكل القديمة ولونها ومقاساتها أو ملمسها، دافع جدي لمراجعة العيادة الطبية، لأن غالبية هذه الحالات تكون أشد أنواع السرطان فتكا.

- تغيير في عمل جهازي الهضم أو البول: أي تغير في نظام التبول والتغوط، مثل التكرار أو الندرة، قد يكون من أعراض سرطان الأمعاء أو المثانة.

- انخفاض الوزن: إن انخفاض الوزن بصورة مفاجئة من دون أن يتبع الشخص نظاما غذائيا معينا أو نشاطا بدنيا جديدا، هو أحد الأعراض التقليدية لبداية ورم خبيث في أي من أعضاء الجسم.
Share/Save/Bookmark