ولايتي: العدوان الثلاثي ضد سوريا محاولة لتفادي هزائم الإرهابيين

تنا
اعتبر مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية "علي أكبر ولايتي" ، اليوم الأحد أن ما فعله الأمريكيون تحت ذريعة الهجوم الكيماوي هو محاولة لتفادي هزائم الإرهابيين الأخيرة.
تاریخ النشر : الأحد ۱۵ أبريل ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۳۷
كود الموضوع: 324768
 
أوضح  عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام علي اكبر ولايتي، اليوم الاحد أمام مجموعة صحفيين وخلال لقائه عضو اللجنة التشاورية في وزارة الخارجية الصينية أنه " عقدنا اليوم اجتماعًا هامًا مع اللجنة التشاورية في وزارة الخارجية الصينية ، وناقشنا ثلاث قضايا تتصل بسوريا وإيران والعلاقات الاستراتيجية المشتركة بين ايران والصين".

وقال إنه منذ بداية الأزمة السورية ، التي أثارتها الولايات المتحدة وحلفاؤها ضد الحكومة السورية ، فإن إيران وقفت إلى جانب سوريا وواصلت دعمها للحكومة السورية ، لافتاً إلى أن ما فعله الأمريكيون تحت ذريعة الهجوم الكيماوي هو محاولة لتفادي الهزائم الأخيرة للإرهابيين في سوريا ، حيث كشفوا عن أقنعتهم.

و من جانب اخر اضاف عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام علي اكبر ولايتي، اليوم الاحد خلال لقائه عضو اللجنة التشاورية في وزارة الخارجية الصينية ان العلاقات بين ايران والصين بناءة واستراتيجية وان هذه اللقاءات تسهم في المزيد من تعزيز العلاقات بين البلدين.
 
وأعرب عن سعادته في ان العلاقة بين الطرفين في تقدم مستمر، وكانت لنا لقاءات ايجابية وبناءة مع مختلف المسؤولين الصينيين خلال السنوات الماضية. 
 
هذا وقد اعتبر جي بي بينغ ، ان العلاقات بين الصين وايران انطلقت منذ الاف السنين عبر طريق الحرير . 
 
كما تطرق عضو اللجنة التشاورية بوزارة الخارجية الصينية الى زيارة الرئيس الصيني الي ايران، معربا عن ارتياحه لنجاح زيارة الرئيس الصيني 'شي جي بينغ' لايران في 2016، ومعربا عن أمله في المزيد من تعزيز العلاقات بين طهران وبكين.

/110
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: ولايتي، العدوان الثلاثي، ضد سوريا ، تفادي هزائم، الإرهابيين