بطريركيات أنطاكية وسائر المشرق للروم والسريان الأرثوذوكس والكاثوليك تدين العدوان الثلاثي على سورية

تنا-بيروت
أدان البطاركة يوحنا العاشر يازجي بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذوكس ومار اغناطيوس افرام الثاني كريم بطريرك انطاكية وسائر المشرق للسريان الأرثوذوكس ويوسف العبسي بطريرك انطاكية والاسكندرية للروم الملكيين الكاثوليك العدوان الثلاثي الأميركي الفرنسي البريطاني على سورية .
تاریخ النشر : السبت ۱۴ أبريل ۲۰۱۸ الساعة ۱۹:۲۳
كود الموضوع: 324643
 
وجاء في بيان صادر عن البطاركة أن "العدوان الغاشم هو انتهاك صريح للقوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة إذ أنه اعتداء على دولة ذات سيادة وعضو في الأمم المتحدة دون أي مبرر أو مسوغ" مشيرا إلى أن "الاعتداء تم من قبل دول كبرى لم تسبب سورية لها أي أذى ولم تعتد عليها بأي شكل من الأشكال".

وأكد البيان أن "تذرع الولايات المتحدة ومن معها بأن الجيش العربي السوري يستخدم السلاح الكيميائي وسورية بلد تمتلك هذا السلاح هو ادعاء غير مبرر” موضحاً أن “توقيت العدوان على سورية قبيل مباشرة لجنة التحقيق الدولية من شأنه أن يسهم بتقويض عملها ويفوت فرص الحل السياسي السلمي ولا يفضي إلى شيء سوى تأزيم الوضع وتعقيد الأمور".

وشدد البيان على أن "العدوان الظالم يشجع المنظمات الإرهابية ويعطيها زخماً للاستمرار في إرهابها"، داعيا "مجلس الأمن الدولي لأن يلعب دوره الطبيعي في إحلال السلام وألا يسهم في تغذية الحروب".
Share/Save/Bookmark