قيادي في حركة "المجاهدين" لـ"تنا" : لن نسمح بتمرير "صفقة القرن" .. وسنكسر الغطرسة الصهيو-أمريكية

تنا-فلسطين المحتلة
شدد عضو المكتب السياسي لحركة "المجاهدين" الفلسطينية مؤمن عزيز على أن حق العودة، هو حق ثابت وأصيل للشعب الفلسطيني، ولن يسقط بالتقادم.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۱۳ مارس ۲۰۱۸ الساعة ۱۳:۵۰
كود الموضوع: 317928
 
وفي حديث لمراسل وكالة أنباء التقريب "تنا"، اعتبر "عزيز" أن مسيرة "العودة الكبرى" المنوي تنظيمها أواخر الشهر الجاري تزامناً مع ذكرى "يوم الأرض" الخالد بمثابة بوابة لإفشال المشاريع التصفوية الداهمة، وفي المقدمة منها ما تعرف بـ"صفقة القرن".

وأضاف قائلاً، :"إن هذه المسيرة المنتظرة ، والتي ستبدأ بالاعتصام الجماهيري على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة هي من الخطوات الفاعلة و المؤثرة على مستوى مواجهة الصفقات ، والمؤامرات التي تستهدف تصفية القضية الوطنية".

ودعا القيادي في حركة "المجاهدين"، إلى أوسع مشاركة جماهيرية في كل الساحات ، والأماكن التي يتواجد فيها الشعب الفلسطيني ولاجئوه.

وتابع القول، :"نحن نتطلع من وراء ذلك لإرسال رسالة تحد لكل المتآمرين على قضيتنا وشعبنا".

وأكد "عزيز" أن هناك حاجة ماسة لتوحيد الجهد الفلسطيني، وكذلك العربي والإسلامي من أجل مناصرة حق اللاجئين في عودتهم لديارهم التي هُجّروا منها إبان نكبة العام 1948م.

واعتبر القيادي الفلسطيني أن هذه المسيرات الحاشدة بمثابة نقطة تحول في الصراع مع الكيان الغاصب.

كما أكد "عزيز" على أن الرهان الأساسي في هذه المرحلة –ومن قبل- هو على صمود الشعب المقاوم فوق هذه الأرض ، وثباته على حقوقه المشروعة رغم الترهيب ، والإغراءات.

وخلص للقول، :"لن نخذل أمتنا، وسنكسر الغطرسة الصهيو-أمريكية في المنطقة ككل".
Share/Save/Bookmark