معرض "هيرا" للفن التشكيلي بحلب ... تجسيد للإنتصار والفرح

تنا-بيروت
صالة الخانجي للفنون الجميلة في حلب السورية، تستضيف معرضاً للفن التشكيلي بعنوان "هيرا"، يضم 27 عملاً فنياً يجسد التصوف والتأمل وانتصار حلب وعودة الفرح إليها.
تاریخ النشر : الاثنين ۵ مارس ۲۰۱۸ الساعة ۱۵:۲۸
كود الموضوع: 316265
 
إفتتح أمس الأحد في صالة الخانجي للفنون الجميلة في حلب السورية معرض للفن التشكيلي بعنوان "هيرا"، ضم 27 عملاً فنياً جسدت التصوف والتأمل وانتصار مدينة حلب وعودة الفرح إليها.

الفنان التشكيلي محمد زيدان أوضح أن سبب إطلاقه اسم "هيرا" على المعرض هو التذكير بمعبد قديم يدعى "هيرا" كان على طريق الحرير في مدينة حلب، مضيفاً أن أراد من معرضه أن يكون "كما المعبد لأن أعماله الفنية تتحدث في مضمونها عن التصوف والتأمل".

زيدان قال لوكالة "سانا" إنه عبر عن شخصيته في لوحاته الفنية انطلاقاً من إيمانه بانتصار مدينة حلب، "كما العنقاء التي نفضت عنها رماد الحرب" مستخدماً تقنية الألوان الزيتية كالأزرق والأحمر وتدرجاته.

المعرض حضره عدد من الفنانين التشكيليين في حلب وطلاب من كلية الفنون الجميلة ومهتمون.
Share/Save/Bookmark