الشخير يرتبط بشكل كبير بالسرطان

تنا-بيروت
حذرَ بحث جديد من أن الذين يعانون من الشخير المزمن يتعرضون لتأثير ضار على الحمض النووي، وهو ما يسرع من شيخوخة الخلايا ويزيد من خطر الإصابة بمرض السرطان.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۲۷ فبراير ۲۰۱۸ الساعة ۱۵:۲۶
كود الموضوع: 315002
 
ووجدَ الباحثون أن لانقطاع التنفس أثناء النوم، أو ما يعرف بـ"الشخير"، تأثير على الكروموسومات، وما يسمى علميا بـ"التيلوميرات"، وهي جزئيات في الحمض النووي تمنع المواد الوراثية من التفكك والتلوث، حيث أن الضرر الذي يلحق بها يسبب الشيخوخة السريعة، وزيادة قابلية الإصابة بالسرطان.

كما كشفت نتائج البحث الجديد الذي أجري في مستشفى غرب الصين في سيتشوان، عن "ارتباط كبير" بين الشخير المزمن، وانخفاض طول التيلومير، وهو ما يحمل "انعكاسات على العلاج والوقاية من المشكلات الصحية المستقبلية".

ودرس البحث بيانات من ثماني دراسات سابقة شملت 2640 مريضاً، ممن يعانون من إنقطاع التنفس في أثناء النوم
Share/Save/Bookmark