ايطاليا..اليمين المتطرف يدعو لاغلاق 800 مسجد ومكان للصلاة

تنا
دعا زعيم حزب رابطة الشمال الإيطالى اليمينى المتطرف، ماتيو سالفيني، الى إغلاق نحو 800 مسجد وأماكن صلاة غير مرخصة في إيطاليا، وذلك في إطار حملته الانتخابية استعداداً للانتخابات التشريعية المقررة في 4 مارس/ آذار المقبل.
تاریخ النشر : الاثنين ۱۲ فبراير ۲۰۱۸ الساعة ۱۰:۱۱
كود الموضوع: 311594
 
وقال سالفيني خلال جولة انتخابية في أومبريا (وسط)، إن "الإسلام لا ينسجم مع القيم والحريات الإيطالية"، مضيفاً أن إيطاليا يجب ألا تتبنى مساراً مشابهاً لبريطانيا التي زعمت أن المحاكم الشرعية الإسلامية قد حلت محل النظام القضائي العلماني فيها، بحسب صحيفة «تليغراف» البريطانية.

وأكد سالفيني دعمه للجهود التي يبذلها ناشطو الرابطة لمنع بناء مركز ثقافى إسلامي في بلدة أمبرتيد، داعياً إلى إغلاق 800 مسجد وأماكن للصلاة غير مرخصة في البلاد.

وكان زعيم الحزب اليميني المتطرف أكد الشهر الماضى، أن أحد الأهداف الرئيسة له حال وصوله إلى الحكم، سيكون طرد نصف مليون مهاجر لا يحملون تصاريح إقامة أو رفضت طلبات لجوئهم.

بدورها، ذكرت صحيفة "تايمز" البريطانية في تقرير لها، أن رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو بيرلسكوني، الشريك مع سالفينى في تحالف انتخابي يسعى إلى الفوز في الانتخابات المقبلة، جاراه في لهجته المعادية للمهاجرين، ودعا إلى استبعاد أعداد كبيرة منهم.

وقالت الصحيفة إن الرجلين اتفقا على أنه إذا ما فاز تحالفهما في الانتخابات المقبلة في مارس/ آذار، سيتولى الحزب الحاصل على أعلى الأصوات اختيار رئيس الوزراء. وتعطي استطلاعات الرأي حزب رابطة الشمال 14 % من أصوات الناخبين، أي أقل بنقطتين فقط من حزب بيرلسكوني "فورزا إيطاليا".

إلى ذلك، اندلعت مواجهات، بين متظاهرين من مجموعة "فورزا نوفا" اليمينية المتطرفة مع عناصر من الشرطة الإيطالية في مدينة ماشيراتا.

 وعلى الرغم من حظر التظاهر، أقدم عشرات من أعضاء "فورزا نوفا" على التجمع، ما اضطر شرطة مكافحة الشغب إلى دفعهم للتراجع، وتم اعتقال 20 متظاهراً، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وحرصت الشرطة على عدم السماح لهؤلاء الناشطين اليمينيين المتطرفين بالالتقاء مع متظاهرين آخرين من اليسار المتطرف كانوا موجودين في ساحة أخرى من هذه المدينة الصغيرة.

وتأتي المظاهرات بعد أيام من هجوم عنصري بالرصاص نفذه شاب إيطالي من أنصار اليمين المتطرف يدعى لوكا تريني، أصيب فيه ستة مهاجرين من مالي وغانا ونيجيريا في ماتشيراتا.

في غضون ذلك، قررت جماعات يسارية عدة تنظيم مظاهرة "ضد الفاشية".

 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: ايطاليا , اليمين , اغلاق , مساجد