مراجع الدين يدعون الشعب الايراني الى المشاركة في مسيرات انتصار الثورة الاسلامية

تنا
دعا مراجع الدين العظام مختلف شرائح الشعب الايراني الى المشاركة الموحدة الواسعة في مسيرات الذكرى السنوية التاسعة والثلاثين لانتصار الثورة الاسلامية، وإعلان الدعم الشامل للنظام الاسلامي في مواجهة المغرضين والاستكبار العالمي.
تاریخ النشر : السبت ۱۰ فبراير ۲۰۱۸ الساعة ۲۳:۱۷
كود الموضوع: 311415
 
 نوري همداني: المشاركة في مسيرات انتصار الثورة واجبة
وصف آية الله حسين نوري همداني الى اهمية يوم 11 شباط/فبراير (يوم انتصار الثورة الاسلامية)،  بأنها عالمية، جاءت لإنقاذ المستضعفين والدفاع عنهم.. فلا يمكننا ان نكون لاأباليين حيال ما يجري في البحرين واليمن وسوريا.

وأضاف ان الامام الخميني (رض) فضح حقيقة الاستكبار للشعب، فهذا الاستكبار هو الذي يرسل السلاح الى السعودية لقتل اليمنيين.. و يجب ان نعلم ان جميع الجرائم في المنطقة والعالم مصدرها الغرب.

وأردف: ان ثورتنا ثورة دينية، وإن مشاركة الشعب في مسيرات يوم 11 شباط/فبراير واجبة.

 مكارم شيرازي: لنزرع اليأس في قلوب الاعداء من خلال المشاركة في مسيرات 11 شباط 
أشار المرجع الديني آية الله ناصر مكارم شيرازي الى حلول عشرة الفجر وانتصار الثورة الاسلامية، وقال: على الجميع ان يشارك في مسيرات 11 شباط/فبراير، ويوجهوا الضربة للعدو، وليتبين ان الشعب وبعد مضي قرابة 40 عاما مازال يؤيد الثورة، ليزرع اليأس في قلوب الأعداء.. فأعمال الشغب الاخيرة أوجدت الامل الكاذب لدى الاعداء، ولذلك علينا ان نبين من خلال المشاركة في مسيرات 11 شباط ان هذا الامل الكاذب سينتهي الى اليأس.

 جوادي آملي: على الجميع المشاركة في مسيرات 11 شباط
وخلال محاضرة له حول الأخلاق، أشار آية الله جوادي آملي الى مسيرات 11 شباط/فبراير، ودعا جميع شرائح الشعب وخاصة النساء الى المشاركة المكثفة في هذه المسيرات، وأن يأكدوا التزامهم بالحجاب، وليكون دفاعنا عن أصل الثورة والنظام.

 آية الله جعفر سبحاني يدعو عامة الشعب الى المشاركة في مسيرات انتصار الثورة
وفي درسه لبحث خارج الفقه، دعا آية الله جعفر سبحاني عامة الشعب الى المشاركة في مسيرات 11 شباط، وقال: ان الله تعالى أنعم علينا بنعمة عظيمة في 11 شباط/فبراير 1979، وحقق الأمنية القديمة للمؤمنين وعلماء الدين.

 آية الله علوي كركاني: الشعب سيعرض للعالم مرة اخرى وفاءه للنظام الاسلامي
كما دعا المرجع الديني آية الله محمد علي علوي كركاني، الجميع الى المشاركة الحماسية في مسيرات 11 شباط، وقال: ان الشعب أثبت تواجده في جميع الميادين الحساسة للنظام بشكل فاق التصور.
وأضاف: علينا ان نقدر الشعب حق قدره، إذ كان الشعب في المقدمة في ميادين الدفاع عن الاسلام والثورة، وهو في الحقيقة المالك الرئيسي لهذه الثورة. وأردف: ان الشعب سيعرض للعالم مرة اخرى في يوم 11 شباط/فبراير هذا العام وفاءه للنظام الاسلامي.
 
/110
 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: مراجع الدين،الشعب،مسيرات انتصار الثورة