القدس وحي التشكيلية الفلسطينية نمير قاسم

تنا-بيروت
القدس وحي الفنانة التشكيلية الفلسطينية نمير قاسم. فقد جسدت في لوحاتها القدس بما تحمله من معاني تاريخية وتراثية وجمالية وحالة العزلة والحصار والتهويد.
تاریخ النشر : الخميس ۸ فبراير ۲۰۱۸ الساعة ۱۴:۳۹
كود الموضوع: 310882
 
تعتبر الفنانة التشكيلية الفلسطينية نمير قاسم، أن القدس بما تحمله من معاني تاريخية وتراثية وجمالية، إلى جانب حالة العزلة والحصار والتهويد التي تعيشه المدينة المقدسة، تحتل الجانب الأكبر من أعمالها الفنية.

الفنانة المقدسية التي بدأت دراسة الفنون الجميلة في جامعة القدس وتخرجت عام 2007، إنطلقت بمعرضها الفردي الأول بعنوان "طابع عفوي" في العام 2012.

أما في العام 2017 فانطلقت بمعرضها الفردي الثاني بعنوان "رقص" تستوحي لوحاته رقصات فرقة الفنون الشعبية بطريقة عصرية بألوان.

قاسم وفي حديث لوسيلة إعلامية فلسطينية، أكدت ضرورة الاهتمام بجميع الفنانين وتحفيزهم على الإبداع ليظلوا في حالة حراك مستمر، يحافظ على حضارتهم وتراثهم.

وأضافت "على الصعيد الفلسطيني، الفن هو مقاومة للتعبير عن كل الصراعات التي يمر بها الشعب شعبنا" .
Share/Save/Bookmark