إطلاق سراح وريث سامسونغ من السجن

تنا-بيروت
تم إطلاق سراح لي جاي يونغ، وريث شركة سامسونغ، بعد أن علقت محكمة في كوريا الجنوبية الحكم الصادر بحقه بالسجن لمدة 5 سنوات لإدانته بتهم فساد.
تاریخ النشر : الاثنين ۵ فبراير ۲۰۱۸ الساعة ۱۶:۱۳
كود الموضوع: 310291
 
كما ألغت محكمة النقض بعض التهم التي أُدين بها "لي" وقررت إطلاق سراحه بموجب الصلاحيات التي تتمتع بها.

فإنّ يونغ أُدين بتهمة دفع رشاوي في فضيحة شملت رئيسة البلاد السابقة, ومن المرجح أن تطعن المحكمة العليا بقرار اطلاق سراح لي.

لذلك سيطرت القضية على اهتمام الرأي العام في كوريا الجنوبية، وسط غضب متنام ضد الشركات الكبرى.

حيثُ ألقي القبض على لي في شهر فبراير بتهم فساد عدة، بينها الرشوة والاختلاس وإخفاء ممتلكات في الخارج.

كما أُدين لي أيضاَ بالتبرع بما قيمته 36 مليون دولار لمؤسسة خيرية يديرها شخص على صلة برئيسة البلاد، مقابل خدمات سياسية، والحصول على موافقة حكومية لإعادة هيكلة شركة سامسونغ بشكل يقوي سيطرته على قسم الإلكترونيات فيها.

أيضاَ قال فريق الدفاع عن لي إن المبالغ دفعت للمؤسسة دون علمه.

نتيجةَ لذلك فقد أدت هذه القضية إلى تقديم لائحة إتهام ضد الرئيسة التي تواجه الآن المحاكمة بتهم الفساد، وهو ما تنفيه.

أيضاَ حكم على مسؤولين كبيرين آخرين في شركة سامسونغ في القضية نفسها بالسجن لمدة 4 سنوات.

و يذكر أن شركة سامسونغ تشكل أحد الأعمدة المهمة للإقتصاد الكوري الجنوبي، حيث تشكل مبيعاتها خمس الناتج الإجمالي الوطني.

وكان لي يدير عملياَ قسم اجهزة الهاتف النقال والرقائق في الشركة منذ عام 2014 بعد أن أقعد المرض والده.

وأظهرت الفضيحة العلاقة القوية بين الشركات العملاقة التي تمتلكها اسر محدودة والساسة في كوريا الجنوبية.
Share/Save/Bookmark