الصحة الفلسطينية: أزمة الوقود وضعتنا أمام "خيارات مؤلمة"

تنا-بيروت
قالت وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، في بيان مقتضب، اليوم الثلاثاء، إنّ أزمة الوقود الخانقة التي تشهدها مرافق الوزارة بالقطاع، وضعتها أمام "خيارات المؤلمة"، دون أن تحدد طبيعتها.
تاریخ النشر : الثلاثاء ۳۰ يناير ۲۰۱۸ الساعة ۱۵:۴۳
كود الموضوع: 309062
 
وكانّ المدير الطبي بمستشفى بيت حانون، أيمن حمدان، قد حذّر من خطورة استمرار انقطاع التيار الكهربائي عن المستشفى؛ بسبب أزمة نفاد الوقود.

وأشار حمدان، إلى أن المخاطر قد ينجم عنها فقدان المرضى حياتهم في حال استمرت الأزمة حسبما افاد المركز الفلسطيني للإعلام.

وأوضح أن بعض الإصابات وخصوصًا الخطيرة منها، والتي كانت تصل إلى المستشفى نتيجة الحوادث أو الاعتداءات "الإسرائيلية" المتكررة قد تتعرض إلى مخاطر جمة، جراء عدم المقدرة على استقبالها في المستشفى والوقت المستغرق لتحويلها للمستشفيات الأخرى.

وفي وقتٍ سابقٍ أمس، أعلن الناطق باسم وزارة الصحة أشرف القدرة، توقف الخدمات الصحية في مستشفى بيت حانون بسبب نفاد الوقود.

وأضاف القدرة في تصريح مقتضب، أنه سيتم تحويل مرضى مستشفى بيت حانون إلى المستشفيات الأخرى.
Share/Save/Bookmark