رثاء في جعفر بن أبي طالب عليه السلام

تنا-بيروت
قصيدة رثاء في ذكرى استشهاد ابن عم رسول الله القائد جعفر بن أبي طالب (عليهما السلام) يوم 7 جمادى الاولى عام 10 للهجرة في معركة مؤتة الواقعة في الاردن
تاریخ النشر : الخميس ۲۵ يناير ۲۰۱۸ الساعة ۱۶:۳۷
كود الموضوع: 307982
 
يومُ ذكراكَ نحتفي بالوفاءِ

فعلى جعفرٍ مريرُ البكاءِ
 
يا بني هاشمٍ عظُمتُمْ جهاداً

بين ظامٍ وحاسرٍ في ابتلاءِ

كُتِبَ القتلُ يا تُقاةُ عليكم

هدَّ رُكني ذبحٌ على غيرِ ماءِ

فعلى مصرعِ الحُسين دموعٌ

من لهيبٍ ومُهجةِ الأحشاءِ

 جعلوا القبرَ موطِناً ومناراً

آلُ طه شهادةٌ في اعتلاءِ

يوم ضحّى ابو المساكينِ حُرّاً

جعفرُ الخيرِ والهُدى والإباءِ

جابهَ الرومَ راجِلاً  باصطِبارٍ

وهو يأبى دنيَّةً للِّواءِ

سقطَ الفذُّ في الخضمِّ صريعاً

وهو دامٍ مُمزقِّ الأشلاءِ

صائحاً بالاُباةِ هيا أستقيموا
  
مرحباً  مرحباً بموتِ الولاءِ

 ذا الجناحَين طِرْ بنا للعَلاءِ

فلقدْ صِرْتَ رائداً في السماءِ

وغدَتْ روحُكَ العظيمةُ نورا 

 ما استدامتْ تحُفُّ بالشهداءِ 

واضاءَتْ يَداكَ دربَا جميلاً

ونُجوماً تجولُ في العلياءِ

يا بنَ عمِّ النبيَّ طبْتَ سفيراً

وأميناً لِشرعةِ الانبياءِ

 كنت حِصناً للمؤمنين حصيناً

يوم أغوى الشِّركُ النُّهى بالدَّهاءِ

فدَحَضْتَ المُخاتلِينَ عُتاةً

ونشرتَ الاسلامَ في الأَقصاءِ

يا رِضا المُصطفى وعمَّ حُسينٍ

يا أبا زوجِ زينبِ الحوراءِ

يا أخا المرتضى الامامِ عليٍّ

صادقُ القولِ سيدُ الأوصياءِ

يا بنَ شمسِ الضحى بمكةَ طرّاً

وحِمى الدينِ سيدِ البطحاءِ

فأبو طالبٍ أبٌ للمعالي

وهو عينُ الرسالةِ الغرّاءِ

أنتَ يا جعفرٌ بذلْتَ وفاءً

لرِضا اللهِ ناظِرِ الأولياءِ

بِسبيلِ الهُدى مَضيْتَ شهيداً

 يوم ناديْتَ هلِّلي يا دِمائي 

هذه مُؤتَةٌ ومَوتي حياةٌ

لا اُبالي بأيِّ أرضٍ فنائي

فلكَ المجدُ مِنْ أميرٍ عظيمٍ

و شهيدٍ مُقطَّعِ الأعضاءِ

قد حَباكَ الالهُ فخراً كبيراً

بجناحينِ مَصعَداً للرَّقاءِ

إذ تخوضُ الجنانَ طولا وعرضاً

دُمْ سعيداً فلن ترى من عَناءِ

بقلم : حميد حلمي زادة
Share/Save/Bookmark