مراجع الدين في قم : ضرورة دراسة المستجدات والفقه المعاصر

تنا
لمواكبة العصر واخر المستجدات ، أكد مراجع الدين في مدينة قم (جنوب طهران) على ضرورة بحث ودراسة الاحكام المستحدثة والفقه المعاصر في البحث الخارج في الحوزات العلمية .
تاریخ النشر : الأربعاء ۲۷ ديسمبر ۲۰۱۷ الساعة ۱۳:۰۱
كود الموضوع: 301819
 
جاء ذلك على لسان المتحدث باسم الحوزة العلمية في قم الشيخ عباس رفعتي نائيني خلال مؤتمر صحفي مشيرا الى الاجتماع الذي عقد بين مسؤولي الحوزة العلمية ومراجع الدين في مدينة قم والذي اكد فيه المراجع خاصة اية الله مكارم شيرازي ، على ضرورة ان يتولى رجال الدين والفقهاء دراسة المستجدات العصرية واعداد الاجابات اللازمة والكافية لاخر متطلبات المجتمع حسب اخر المتغيرات والتطورات المعاصرة في كافة المجالات .

وفي هذا الشأن اشار المرجع الديني اية الله وحيد الخراساني الى المتغيرات والتطورات التي تطرأ على حياة الانسان وضرورة تحديث العلوم وخاصة الاجوبة الفقهية وفقا لهذه المتغيرات والتحولات . 
 
وفي جانب اخر من مؤتمره الصحفي اشار الشيخ عباس رفعتي النائيني الى محاولات بعض وسائل الاعلام لبث الشبهات حول تدني شعبية رجال الدين على انه يتعارض مع الحقيقة ، وان مراجع الدين لا زالوا محل وثوثق الشعب رغم بعض الاشكالات والتصرفات التي تحدث .    

وتابع أنه في الانتخابات الرئاسية الاخيرة شهد العالم أن المرشحين الاساسيين في الانتخابات هما كانا من علماء الدين وحصدوا اكثر من 95 من مجموع اراء الشعب وهذا ان دل على شئ فانه يدل على شعبية ومكانة علماء الدين بين الاوساط الشعبية.

واشار الى حضور علماء الدين الواسع في المناطق المنكوبة في محافظة كرمانشاه ومساعدة الاهالي المتضررين من الهزات الارضية، قائلا: مع الاسف الشديد إن هذا الحضور الواسع والنشط لعلماء الدين في هذه المناطق لم يحصل على تغطية كافية من وسائل الاعلام حيث كانت تغطية اخبارهم ضعيفة جدا.

وبين أنه منذ الساعات الاولى بعد الزلزال تم تشكيل لجنة اغاثة من قبل الحوزات العلمية في المحافظات المجاورة وتم ايفاد عدد من الطلبة والعلماء الى المناطق المنكوبة.

وأشار الى تدوين قوانين وبرنامج شامل للدراسة في الحوزة العلمية، قائلا: أن ادارة الحوزة العلمية عملت على تدوين قوانين جديدة وتم توزيع القوانين الجديدة على المدارس العلمية في جميع انحاء ايران.

واشار الشیخ عباس رفعتي النائيني الى ما انتشر مؤخرا في وسائل الاعلام المعادية التي حاولت من خلاله اضعاف استقلال الحوزة والقاء شبهات حول هذا الموضوع، قائلا: أن الامام الخميني (رحمه الله) وجميع مراجع الدين منذ انتصار الثورة الاسلامية أكدوا على ضرورة استقلال الحوزة العلمية عن الحكومة على العكس ما يروج له الاعلام المعادي . 
 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: الفقه , المعاصر , المستجدات , نائيني