بالصور.. مسيحيو سوريا يحتفلون بعيد ميلاد السيد المسيح

تنا-بيروت
احتفلت الطوائف المسيحية في سوريا بعيد ميلاد السيد المسيح (عليه السلام) بإقامة القداديس والصلوات في الكنائس وأماكن العبادة.
تاریخ النشر : الاثنين ۲۵ ديسمبر ۲۰۱۷ الساعة ۱۵:۲۳
كود الموضوع: 301437
 
ففي كاتدرائية مار جرجس للسريان الأرثوذكس في دمشق أقيم قداس ترأسه قداسة البطريرك مار أغناطيوس أفرام الثاني بطريرك أنطاكية وسائر المشرق الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الارثوذكسية في العالم الذي تحدث عن المعاني السامية للميلاد.

وفي اللاذقية أقيمت صلوات وقداديس في اجواء كرنفالية مليئة بمشاعر المحبة والاماني بعام جديد ملؤءه الخير والامن والسلام للشعب السوري الذي من ارضه انطلقت رسالة المحبة للسيد المسيح عليه السلام الى كل العالم.

وأقيمت الصلوات والقداديس في مطرانية القديسة بربارة للروم الأرثوذكس وفي كنيسة سيدة اللاذقية وفي الكنيسة الانجيلية المشيخية وفي كنيسة اللاتين وفي كنيسة الملكيين الكاثوليك وكنيسة رؤوس الملائكة للروم الأرثوذكس.

وفي كنيسة القديس جاورجيوس للروم الارثوذكس بمدينة السويداء اقيمت صلاة وقداس بهذه المناسبة ترأسه المطران “سابا اسبر” مطران بصرى وحوران وجبل العرب للروم الأرثوذكس الذي ابتهل الى الله ان يعم السلام والمحبة بين الناس رافعا الصلوات من اجل عودة الامن والامان لربوع الوطن مجددا الدعاء لابطال الجيش العربي السوري الذين يضحون بأنفسهم من اجل ان يبقى السوريون مكرمين امنين في ارضهم وبيوتهم.

وفي كنيسة يسوع الملك للاباء الكبوشيين اقيم قداس دعا خلاله الأب “فادي زيادة” راعي الكنيسة الى تكريس قيم المحبة والتسامح والتآلف والتواضع بين الناس متمنيا تحقيق النصر والامن والسلام لسوريا.

وفي كنيسة الراعي الصالح أكد القس “سميح الصدي” راعي كنيسة الاتحاد المسيحي الافنجيلية في السويداء ودرعا اهمية تمثل وتجسيد قيم رسول المحبة والسلام رافعا الصلوات من اجل ان يعم السلام والفرح ربوع الوطن.

كما احتفلت الطوائف المسيحية في محافظة الحسكة بعيد ميلاد السيد المسيح رسول المحبة من خلال اقامة الصلوات والقداديس في الكنائس متضرعين الى الله ليعم الامن والسلام والاستقرار ربوع سوريا.

وتمنى مطران الجزيرة والفرات للسريان الأرثوذكس “مار موريس عمسيح” أن يكون ميلاد السيد المسيح ميلاد سلام عام لسوريا والعالم اجمع مؤكدا أن “العام الجديد سيكون عام نصر يحل على كامل ربوع سوريا بفضل تضحيات ابطال الجيش العربي السوري وحكمة القيادة”.

وأشار راعي كاتدرائية مار جرجس للسريان الأرثوذكس الأب “كبرئيل خاجو” إلى أن السوريين يحيون عيد الميلاد وسوريا تشهد تحقيق النصر الذي يسطره أبطال الجيش العربي السوري في كل أنحاء الوطن متمنيا بهذه المناسبة أن “تخرج سوريا منتصرة على الارهاب التكفيري الذي عاث دمارا وفسادا في ربوعها”.

وعمت مدن محافظة الحسكة العديد من المظاهر الاحتفالية والتي تمثلت بإضاءة أشجار الميلاد وتزيين الشرفات وواجهات المنازل في رسالة على استمرار الحياة.












Share/Save/Bookmark