مهنئا نظراءه بذكرى ميلاد المسيح (ع)

لاريجاني: الحوار والتواصل بين اتباع الأديان السماوية طريق للسلام والعدالة والتطور

تنا
بعث رئيس البرلمان الإيراني، اليوم الأحد، ببرقيات الى نظرائه في الدول المسيحية هنأهم فيها بالذكرى السنوية لولادة السيد المسيح عليه السلام.
تاریخ النشر : الأحد ۲۴ ديسمبر ۲۰۱۷ الساعة ۲۲:۱۲
كود الموضوع: 301292
 
وجاء في برقيات علي لاريجاني الى نظرائه في الدول المسيحية، يسرني كثيرا ان اتقدم اليكم والى نواب البرلمان المحترمين وأتباع نهج التوحيد،

بأفضل التهاني والتبريك بمناسبة الذكرى المباركة والعظيمة لولادة النبي العظيم عيسى المسيح عليه السلام.

وأبدى لاريجاني إيمانه الراسخ بأن الحوار والتواصل بين اتباع الأديان السماوية في إطار تحقيق المبادئ الإنسانية السامية؛ أي السلام والعدالة

والتطور، والتي بشر بها انبياء الله العظام من أمثال عيسى عليه السلام، تشكل الضرورة الراهنة لعالم اليوم، فالمجتمع الإنساني بحاجة ماسة الآن اكثر من أي وقت مضى الى الحوار والتعامل البناء.

وأضاف: في هذا الإطار فإن التعامل وتبادل وجهات النظر بين ممثلي الشعوب في البرلمانات، يحظى بدور ومكانة هامة للغاية، معلنا استعداد مجلس الشورى الإسلامي لأي تعامل وتعاون مشترك بهدف تعزيز السلام والقيم السماوية – الإنسانية السامية.

وتمنى لاريجاني في برقياته لنظرائه العزة والشموخ، ولحكوماتهم وبرلماناتهم المزيد من النجاح ولشعوبهم السعادة والرفاهية.
/110
 
Share/Save/Bookmark
کلمات رئيسية: لاريجاني،برقيات،تهنئة،ولادة،المسيح